• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

السعودية: عاصفة الحزم أظهرت تصميم العرب على التحرك بمفردهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 أبريل 2015

لندن (رويترز)

قال سفير السعودية لدى بريطانيا الأمير محمد بن نواف أمس، إن التدخل العسكري السعودي في اليمن يظهر أن المملكة ستقف في مواجهة إيران، وإن الدول العربية يمكنها حماية مصالحها من دون قيادة الولايات المتحدة.

وأضاف بن نواف أن التحالف بقيادة السعودية الذي نفذ ضربات جوية على مدى أربعة أسابيع ضد المقاتلين الحوثيين في اليمن، حقق أهدافه ويمكن أن يصبح نموذجا للعمل العربي المشترك في المستقبل. وأكد في مقابلة بالسفارة السعودية في لندن «يجب ألا يكون لإيران أي دور في الشؤون اليمنية، إنهم ليسوا جزءا من العالم العربي».

وتابع «لقد أثار تدخلهم الاضطراب والفوضى في منطقتنا بهذا الجزء من العالم، وقد رأينا الأحداث التي جرت بسبب سياساتهم الخبيثة».

وأضاف «ومن ثم كان التحالف وسياسة خارجية جديدة لنا جميعا، نريد عالما عربيا خاليا من أي تدخل خارجي، يمكننا أن نتعامل مع مشاكلنا».

وقال بن نواف أيضا إن الحملة العسكرية أنهت «مفهوم إننا غير قادرين، وإننا لا نملك القدرة على اتخاذ مثل هذه القرارات الصعبة».

ولعبت واشنطن دورا داعما محدودا في الحملة التي استمرت أربعة أسابيع مما يعكس حذر الرئيس الأميركي باراك أوباما بشأن الالتزامات العسكرية الأميركية في الشرق الاوسط.

وقال السفير السعودي «عقيدة أوباما واضحة جدا، هذه صداقة تاريخية ستستمر لكن يجب أن نثبت وجودنا، ليس فقط السعودية بل الدول العربية، يجب أن يكون ذلك جماعيا». وأكد أن الحملة دخلت الآن مرحلة جديدة، مضيفا «هذا ليس وقفا لإطلاق النار، وإنما عملية تنتقل من كونها حملة قصف استراتيجي إلى عملية ستدعم وتراقب وتعزز الاتفاق السياسي الجديد الذي يجري التفاوض عليه حاليا استنادا إلى قرار الأمم المتحدة».

وشدد على أنها «مشكلة سياسة خارجية، لدينا مشكلة مع سياسة إيران الخارجية»، مضيفا «على سبيل المثال عندما نتعامل مع مسألة إسرائيل لدينا مشكلة مع سياستها، لكن ليس لدينا مشكلة مع دينها، تعاملاتنا مع إيران هي مع سياستها الخارجية».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا