• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مقتل «والٍ» وخبير متفجرات وتدمير أكبر مستودع للأسلحة

ضربات جوية تدمي «الدواعش» في الأنبار ونينوى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 أغسطس 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

قتل عشرات «الدواعش» بينهم قياديون وانتحاريون بضربات جوية مكثفة شنتها مقاتلات التحالف الدولي وسلاح الطيران العراقي مستهدفة مواقع التنظيم الإرهابي في نينوى والأنبار، أدت أيضاً إلى تدمير أحد أكبر مستودعات الأسلحة والعتاد الحربي تزامناً مع دك 4 أنفاق يستخدمها المتشددون ملاجئ. في وقت أحبطت قوات البشمركة هجوماً واسعاً شنه «داعش» على قرية ‬شنف في محور الكوير جنوب مدينة الموصل، فيما سارعت مقاتلات التحالف لقصف المهاجمين موقعة فيهم أكثر من 20 قتيلاً.

وقالت خلية الإعلام الحربي التابعة للجيش العراقي في بيان أمس، «استناداً لمعلومات وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية، وجهت القوة الجوية ضربة أسفرت عن تدمير مقر لقيادات (داعش) الإرهابي وقتل العشرات من المتشددين بينهم ما يسمى مسؤول توزيع الوقود، والمسؤول عن الدفاعات الجوية، وما يسمى مسؤول السيطرات، ومسؤول التفخيخ في قضاء القائم في محافظة الأنبار». وأضاف البيان « يوجه طيران التحالف الدولي ضربة جوية أسفرت عن تدمير موقع تجمع لعصابات (داعش) وقتلت العشرات منهم بينهم 4 انتحاريين وتدمير 6 مركبات». وتابعت الخلية أن قيادة عمليات الأنبار تواصل تفتيش منطقة جزيرة الخالدية بعملية مكنت من العثور على 15 عبوة ناسفة، وتطهير 10 منازل مفخخة و12 موقع رمي للإرهابيين وسلاح اشتاير محلي الصنع إضافة لتدمير 4 أنفاق. وحسب البيان، قصفت مقاتلات للتحالف منطقة البو علي الجاسم، وقتلت 3 إرهابيين ودمرت مدفع هاون.

بالتوازي، أعلن مصدر أمني أن التحالف الدولي بالتنسيق مع الفرقة السابعة للجيش العراقي، قصف مقراً للإرهابيين في قرية الواصلية شمال ناحية البغدادي غرب الرمادي، ما اسفر عن مصرع ما يسمى «والي داعش» في جزيرة البغدادي الملقب بـ«أبو عراب» إضافة إلى عدد من عناصر التنظيم الإرهابي غرب الرمادي. من جهتها، نقلت قناة «السومرية نيوز» عن مصدر أمني محلي في محافظة نينوى تأكيده أن مقاتلات التحالف دمرت واحدا من أكبر مستودعات الأسلحة والعتاد الحربي «لداعش» وسط المحافظة، فيما أسفرت الضربة عن مقتل خبير متفجرات للتنظيم يحمل الجنسية الشيشانية ويدعى «أبو طلحة الشيشاني» وهو مقرب من القيادي في التنظيم المتطرف «أبو عمر الشيشاني». كما أسفرت الضربة عن تدمير 7 سيارات نوع همر (هامفي).

إلى ذلك، قالت قيادة شرطة الأنبار أمس، إن الشرطة الاتحادية ومليشيا «الحشد الشعبي» قتلت ‬أكثر ‬من ‬300 ‬عنصر ‬من «‬داعش» في معارك تحرير ‬جزيرة ‬الخالدية في الأنبار، كما ‬استولت ‬على ‬العديد ‬من‭ ‬مصانع ‬التفخيخ. وذكرت خلية الإعلام الحربي في بيان إن قيادة العمليات المشتركة تواصل عملياتها العسكرية في جزيرة الخالدية لتطهيرها بالكامل‏‭

مقتل ضابط وإصابة مدني في نزاع عائلي شرق بعقوبة ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا