• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

توقف عمليات البحث عن ناجين.. والمئات دفنوا أحياء تحت الطين

تأكيد مقتل 300 شخص في الانزلاقات الأرضية بأفغانستان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مايو 2014

أكد حاكم ولاية بداخشان شمال شرق أفغانستان التي ضربتها انزلاقات للتربة، أمس مقتل 300 شخص وتوقف عمليات البحث عن ناجين، فيما أكد الرئيس الأميركي باراك أوباما استعداد بلاده لتقديم المساعدة للسلطات الأفغانية.

وصرح الحاكم شاه ولي الله أديب للصحفيين قائلاً: «لدينا قائمة بأسماء 300 شخص تأكدت وفاتهم»، في حين قال نائبه جول محمد بيدارا إن إجمالي عدد الضحايا قد يصل إلى «500 قتيل»، وأضاف بيدار، إن 300 أسرة لا تزال مفقودة وسط مخاوف من أن يكونوا في عداد القتلى في قرية أبي باريك بمنطقة أرجو بإقليم بدخشان.

وإقليم باداخشان الذي وقعت فيه الكارثة، يضم القليل من السكان، معظمهم من الأقلية الطاجيكية والأوزبكية والقرغيزية، وهو الإقليم الوحيد الذي لم يخضع لسلطة طالبان خلال حكمها لأفغانستان.

وأوضح نائب الحاكم محمد بيدارا: «لا يمكننا مواصلة عمليات البحث والإنقاذ (لناجين محتملين) لأن المنازل مطمورة تحت أمتار من الطين»، وتجرى عملية إنقاذ وتوزيع احتياجات يومية على نحو 700 أسرة جرى إجلاؤها من المنطقة المتضررة.

ووقعت الكارثة أمس الأول بعد هطول أمطار غزيرة في منطقة أرجو بإقليم بدخشان الجبلي مما تسبب في دفن قرية بأكملها.

وصرح قائد الشرطة بالإقليم فضل الدين أيار بأن نحو ألفي شخص جرى إجلاؤهم من المنطقة وأن أكثر من 300 منزل ومناطق واسعة من الأراضي الزراعية لحقت بها أضرار. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا