• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكد أن الحكومة عازمة على حل مشاكل الأجهزة الأمنية

وزير الداخلية: نعمل لانتزاع قرار البنك المركزي من صنعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 أغسطس 2016

عدن (الاتحاد)

كشف نائب رئيس الحكومة وزير الداخلية، اللواء الركن حسين محمد عرب، أن الشرعية تواصل خطواتها من أجل تحويل قرار البنك المركزي من صنعاء إلى عدن من أجل أن تتمكن الحكومة من السيطرة على الموارد المالية التي يستحوذ عليها الانقلابيون.

وأكد اللواء عرب خلال زيارته قيادة قوات الأمن الخاصة «عدن، لحج، أبين» في معسكر الشهيد الإماراتي عبدالعزيز الكعبي في مجمع الصولبان العسكري في مديرية خورمكسر «لن نسمح بمواصلة سيطرة ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح على الموارد المالية للدولة، وأن إنهاء السيطرة سيتم من خلال تحويل قرار البنك المركزي اليمني من صنعاء إلى عدن من أجل سداد الالتزامات المالية كافة».

وفي سياق آخر، قال وزير الداخلية، إن الحكومة تولي جهاز قوات الأمن الخاصة اهتماماً كبيراً للدور المناط به من أجل تحقيق الأمن والاستقرار في المحافظات المحررة، خصوصاً في محاربة الإرهاب والتنظيمات المتطرفة، مشيراً إلى أن عملية صرف مرتبات وأجور الضباط والأفراد باتت وشيكة، ولن تتجاوز الأسبوعين، وإن القيادة السياسية عازمة على حل المشاكل كافة التي تعاني منها الأجهزة الأمنية في المحافظات المحررة.

وأضاف أن قوات الأمن الخاصة سيكون لها دور كبير خلال المرحلة القادمة، وتعهد توفير الإمكانيات والتجهيزات اللازمة التي تمكنها من تأدية مهامها على أكمل وجه لتثبيت دعائم الأمن والاستقرار في عدن والمحافظات المحررة.

وأكد أن هناك خطوات متواصلة من أجل إنشاء وتأسيس النواة الأولى للجيش والأمن الوطني في اليمن بمساندة الأشقاء في دول التحالف العربي، وأن هذه النواة فعلاً بدأت بالتشكل من خلال الأجهزة الأمنية والوحدات العسكرية التي تأسست مؤخراً على أسس وطنية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا