• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أولياء أمور خريجات الدورة العسكرية الأولى لـ «الاتحاد»

الوطن أمانة.. وبناتنا اكتسبن الثقة بالنفس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 أغسطس 2016

أحمد عبد العزيز، محمد الأمين (أبوظبي)

ثمَّن عدد من أولياء أمور خريجات الدورة الصيفية العسكرية الأولى لطالبات المدارس، أهميتها في تعزيز وترسيخ قيم الولاء للوطن، وبناء شخصية المشاركات، معربين عن فخرهم واعتزازهم باعتبارهم آباء أول دفعة من الدورة الصيفية العسكرية.

وأشادوا ببناتهم اللواتي قدمن صورة إيجابية رائعة عن المرأة الإماراتية التي تحرص على خدمة وطنها في المجالات كافة، جنباً إلى جنب مع الرجل.

وقال عبد الله خميس، والد الطالبة سارة، إن مشاركة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أولياء الأمور فرحتهم بتخريج بناتهم، ودعوة سموه المواطنين للمشاركة في كل ما من شأنه خدمة الوطن، يعتبر تأكيداً من سموه أن كل الفئات ودون استثناء مطالبة بخدمة الوطن، ودليلاً على حرص القيادة الرشيدة على مشاركة المواطنين في المبادرات الوطنية كافة التي تسهم في تعزيز وترسيخ الولاء للوطن وتكسب أفراده مهارات تزيد من رصيد خبرتهم في الحياة، وتمنحهم القدرة على اتخاذ القرارات الصحيحة المبنية على معطيات علمية.

وأكد أن الدورة لها آثار إيجابية على المدى البعيد بالنسبة للبنات المشاركات منها: اكتساب مهارات المبادرة والاعتماد على النفس، كمربيات وأمهات وقائدات في المستقبل، كما أن لها أثراً قريباً سينعكس على تطوير المسيرة الدراسية والسلوك الذاتي، وتجعلهن أكثر قدرة على التعامل مع الظروف كافة، والتفكير بحكمة ومعرفة، وتصقل تجاربهن، وسلوكياتهن، وتجعلهن أكثر اعتماداً على أنفسهن.

وأضاف: الدورة ترسخ معاني الولاء للوطن، وتؤكد أن هذا الشعب يخلص لوطنه ويفديه، ويعي أنه أمانة في أعناق الجميع رجالاً ونساء، وعليهم المحافظة عليه، حيث تعلمت البنات المهارات الأساسية والتدريبات الخاصة بالبرنامج الذي تضمن العلوم الأساسية المبسطة في مجالات المشاة والرماية وفك وتركيب الأسلحة، وبعض الأساسيات في الدفاع الكيمياوي، والمحاضرات التثقيفية، ومهارات ضبط النفس والانضباط في التوقيت والعمل والأداء والتصرفات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض