• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اغتيال ضابطين بهجومين في عدن ولحج وتفجير انتحاري يستهدف مبنى الاستخبارات بالمكلا

مقتل 5 من «القاعدة» بينهم شيشاني باشتباكات في اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مايو 2014

عقيل الحـلالي (صنعاء)

قُتل 5 من مقاتلي تنظيم القاعدة، بينهم قيادي شيشاني، أمس، في معارك عنيفة مع القوات الحكومية جنوب اليمن، حيث طلب الجيش من سكان بلدات في الجنوب التصدي لمتشددين لجأوا مؤخرا إلى مهاجمة قوى سكنية رداً على الحملة العسكرية الكبيرة التي تستهدفهم منذ الثلاثاء الماضي. وأعلنت وزارة الدفاع اليمنية في بيان مصرع «القيادي في تنظيم القاعدة الإرهابي أبو إسلام الشيشاني» أمس خلال العملية العسكرية التي تستهدف «عناصر الإرهاب» في بلدة «المحفد» شمال شرق محافظة أبين الجنوبية.

وتعد منطقة «المحفد» الجبلية المعقل البديل لمقاتلي تنظيم القاعدة بعد خسارتهم مناطق نفوذهم في محافظتي أبين وشبوة إثر هجوم عسكري شنه الجيش في عام 2012. وأكدت مصادر عسكرية لـ(الاتحاد) وجود «مقاتلين أجانب» في صفوف تنظيم القاعدة، مشيرة إلى أن الجيش يواصل «تقدمه» صوب مناطق جبلية في بلدة «المحفد» وسط «مقاومة كبيرة» من قبل المسلحين المتشددين.

وقصف الجيش اليمني أمس بالمدفعية والدبابات منطقة «سناج» المجاورة لمنطقتي «المعجلة» و»ضيقة» وهما معقلان هامان للتنظيم. كما تعرضت هذه المناطق الثلاث لغارات شنتها الطيران الحربي.

وقال مسؤول في الجيش اليمني إن القصف أسفر عن مقتل أربعة من مقاتلي تنظيم القاعدة بالإضافة إلى «عدد كبير من الجرحى»، ليرتفع بذلك عدد قتلى العملية العسكرية ضد القاعدة إلى 65 قتيلا بينهم 27 جنديا، بحسب إحصائيات رسمية وصحفية مجمعة.

وقال المسؤول العسكري إن القصف العنيف أجبر من «تبقى من هذه الجماعات الإرهابية إلى الفرار باتجاه وادي ضيقة تاركة خلفها كميات كبيرة من الأسلحة والعتاد والذخائر التي استولت عليها قوات الجيش والأمن واللجان الشعبية»، مشيرا إلى أن الجيش يضيق حاليا الخناق على عناصر القاعدة المتحصنة في منطقة «وادي ضيقة». وزار قائد المنطقة العسكرية الرابعة، اللواء محمود الصبيحي، ومحافظ أبين، جمال العاقل، أمس، قوات الجيش المرابطة في جبهات القتال في «المحفد»، حسبما أفاد موقع الجيش اليمني. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا