• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مفتي السعودية يدعو اليمنيين لنبذ الفرقة والتركيز على الإعمار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 أبريل 2015

الرياض (د ب ا)

دعا مفتي عام السعودية الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ اليمنيين إلى الإقبال على مصالح دينهم ودنياهم وأن يجمعوا كلمتهم، ويبتعدوا عن زرع الشقاق والفرقة فيما بينهم، ويركزوا جهودهم المقبلة على بناء اليمن وتعميره، مشيراً إلى أن مرحلة التفاؤل والأمل بدأت. وثمن مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء القرار الذي صدر أمس الأول من قوات التحالف لإيقاف عملية «عاصفة الحزم» التي جاءت تلبية لاستغاثة القيادة اليمنية من أجل إنقاذ الشعب اليمني من براثن المليشيات الحوثية، لتبدأ بعدها عملية «إعادة الأمل» للعمل على زرع الأمل في قلوب الأشقاء اليمنيين، وتحفيزهم على التفكير في بناء بلادهم وعمارتها. وقال المفتي لوكالة الأنباء السعودية أمس، إن «القرار الذي اتخذه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بإطلاق عملية (عاصفة الحزم) لم يأت من أجل سفك الدماء في اليمن، بل كان من أجل دفع الظلم عن الأبرياء الذين عاشوا أياما عصيبة تحت وطأة اعتداءات ميليشيات الحوثي وأعوانهم، وعانوا من تدمير البلاد، وقتل الأنفس بغير حق». وأشار آل الشيخ إلى أهمية إدراك أن «عاصفة الحزم» أتت كذلك لإعادة شرعية اليمن التي اختارها أبناؤه بمحض ارادتهم، وسلبها المتمردون الحوثيون، كما جاءت لحماية بلاد الحرمين الشريفين من الكيد والنوايا البغيضة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا