• السبت 08 ذي القعدة 1439هـ - 21 يوليو 2018م

حمدان بن محمد يتابع السباق ويلتقي أبطال الأولمبياد الخاص

المغربي الغوز بطل «المحترفين» في سباق ند الشبا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 مايو 2018

رضا سليم (دبي)

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، أمس الأول، سباق الجري لمسافتي 5 و10 كلم، ضمن منافسات دورة ند الشبا الرياضية التي يتم تنظيمها بتوجيهات سموه وتحت رعايته، بمشاركة أكثر عن 5 آلاف رياضي يتنافسون في 11 مسابقة بجوائز مالية تبلغ 6 ملايين درهم. وحضر سموه انطلاقة السباق الذي شارك فيه نحو 1500 رياضي ورياضية من الهواة والمحترفين من الإمارات، مواطنين ومقيمين من مختلف الجنسيات، وحرص سموه على متابعة مراحله والوقوف عند خط النهاية لاستقبال طليعة الرياضيين الذين أنهوا السباق، وتحيتهم على مشاركتهم في هذا السباق الذي شمل 7 فئات رئيسية.

كما حرص سموه على لقاء أعضاء الأولمبياد الخاص الذين شاركوا في السباق وقطعوا المسافة بكل همة، ورحب سموه بمشاركتهم وجميع أصحاب الهمم في الدورة التي تفتح أبوابها للجميع، والتقط سموه صورة تذكارية معهم، ورافق سموه في متابعته للسباق ولقائه مع المشاركين الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، وحسن المزروعي مدير دورة ند الشبا الرياضية.

وتميز السباق بمشاركة رفيعة المستوى يتقدمهم الشيخ حميد بن عمار النعيمي، والشيخ راشد بن عمار النعيمي، وبطلنا في الرماية الشيخ جمعة بن دلموك آل مكتوم، والشيخ أحمد بن دلموك آل مكتوم، والشيخ حمد بن دلموك آل مكتوم.

وأشاد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، بالسباق الذي تفوق تنظيمياً وعلى صعيد المشاركة الكبيرة من مختلف فئات المجتمع، وقال: نسعى دائماً للأفضل في كل شيء، السباق جاء مميزاً من ناحية التنظيم الذي قدمنا فيه أقصى الإمكانيات وأفضل الخدمات وعلى صعيد المستوى التنافسي وحجم المشاركة، ونسعى في العام المقبل أن نكون أفضل من العام الحالي، والإمارات دائماً ما تكون متميزة، ونحب التميز في كل شيء.

والتقى سموه العدائين المغربيين الذين فازوا بالمراكز الأولى بعد خط النهاية وهنأهم على ما قدموه من مستوى في السباق، وقال سموه: صدارة لاعبي المغرب لسباقات الجري ليس وليد عام أو اثنين، ولكنهم يسيطرون على هذه السباقات منذ سنوات طويلة، نتيجة لطبيعة بلدهم من تضاريس ومضامير طبيعية تساعدهم على ذلك، ونتشرف بهم في بلدهم الثاني الإمارات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا