• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إيطاليا.. «السيدة العجوز» يبحث عن الفرحة الثالثة على التوالي أمام أتلانتا

«ذئاب روما» يستمتع بتأجيل «التتويج المر» لليوفي !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مايو 2014

سيكون تتويج يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للموسم الثالث على التوالي، أمراً منطقياً في المرحلة السادسة والثلاثين، نظرا للفارق الكبير مع مطارده روما. وقد يضمن يوفنتوس اللقب حتى قبل أن يواجه ضيفه أتلانتا غداً، بحال عدم تمكن روما من الفوز على مضيفه كاتانيا اليوم، إذ يبتعد عنه بفارق 8 نقاط قبل ثلاث مراحل على ختام «سيري أ». لكن تتويج يوفنتوس سيكون مراً، بعد أيام قليلة على خروجه من نصف نهائي الدوري الأوروبي أمام بنفيكا البرتغالي وفشله في خوض النهائي المقرر على ملعبه «يوفنتوس ستاديوم».

وعلق مدرب الفريق أنطونيو كونتي: «الفريق الأفضل لم يتأهل إلى النهائي، لكن الآن يجب أن نركز على احراز لقب الدوري، من خلال الفوز على أتلانتا». وكان يوفنتوس وروما قد ضمنا التأهل مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا، ونابولي منطقياً إلى الدور التمهيدي، فيما يخوض الرابع والخامس والسادس الدوري الأوروبي في أدواره المختلفة (دور مجموعات وأدوار تمهيدية).

ولا يتوقع أن يتوج فريق «السيدة العجوز» قبل أن يلعب، نظراً لضعف مستوى كاتانيا، إذ يحتل المركز الأخير بخمسة انتصارات طوال الموسم، علماً بأن روما سحقه ذهاباً برباعية نظيفة كان نصيب قلب الدفاع المغربي المهدي بنعطية ثنائية منها. ويأمل مدرب روما الفرنسي وردي جارسيا أن يطيل أمد المعركة مع يوفنتوس الذي فاز 30 مرة من أصل 35 مباراة، فدخل بعد تحقيقه 9 انتصارات متتالية، في حرب كلامية مع كونتي على أمل أن تساعده. ورأى جارسيا أن الفرق الضعيفة هي التي تخسر أمام يوفنتوس، فرد عليه لاعب الوسط الدولي السابق: «سمعت أن روما يحقق موسماً خارقاً، إذا كنا نتقدمه بفارق 8 نقاط، فأين يكون موقعنا؟».

وبحال تتويج يوفنتوس، يكون قد حقق اللقب ثلاث مرات متتالية لأول مرة منذ فترة 1931-1935 عندما توج خمس مرات على التوالي.

وأضاف كونتي: «لقد كان موسماً صعباً ومرهقا، لأننا ذهبنا إلى كل أنحاء أوروبا، سننهي الموسم برؤوس مرفوعة».

وفي صراع على المراكز المؤهلة إلى الدوري الأوروبي، يلتقي ميلان مع جاره إنتر ميلان في «ديربي ديلا مادونينا»، إذ يحتل الإنتر المركز الخامس (57 نقطة) فيما يترنح ميلان في المركز العاشر (51 نقطة)، علماً أن الفارق بين ميلان وتورينو السادس يبلغ نقطة واحدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا