• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الأولى من نوعها في الدولة

الثالثة عالميا.. عملية لعلاج انفجار في أمعاء «رضيع» بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 أغسطس 2016

أبوظبي- الاتحاد

أنقذ الأطباء في مستشفى «دانه الإمارات» في أبوظبي رضيعاً مواطناً حديث الولادة يعاني من تشوه خلقي في الأمعاء أدى إلى حدوث انفجار في الأمعاء وامتلاء بطنه بالسوائل، ما دفع الأطباء إلى التدخل السريع وإخضاع المولود لعملية جراحية عاجلة لإنقاذ حياته استغرقت 4 ساعات تكللت بالنجاح.

وتمكن فريق من الأطباء، يضم مختلف التخصصات في مستشفى دانة الإمارات للنساء والأطفال من تشخيص الحالة النادرة للمولود والتي تعتبر الأولى من نوعها في الإمارات والثالثة من نوعها على المستوى العالمي، وفقاً للمراجع الطبية والعلمية العالمية خلال الأسبوع 34 من الحمل من خلال وحدة الطب الجنيني.

و قال الدكتور راجا سيكار سينغاباغوا اختصاصي جراحة الأطفال وجراحة المسالك البولية للأطفال الذي أجرى الجراحة: تم خلال العملية استئصال الأمعاء المصابة والتي بلغ طولها 15 سنتيمتراً ثم إيصال الأمعاء مع بعضها، وتم متابعته في وحدة العناية المركزة للأطفال الخدج حديثي الولادة تحت إدارة الدكتور افيانو أوسيتا لمدة أسبوعين بعد الجراحة.

وقال الدكتور راجا: إن العملية تعتبر صعبة لعدة أسباب منها أن الحالة نادرة جداً وصغر حجم الأجزاء الداخلية للمولود الحديث والكميات الكبيرة من السوائل داخل تجويف البطن التي كان يصعب معها الوصول إلى سبب المشكلة، وتمكن الفريق الجراحي من الوصول إلى الجزء المصاب من الأمعاء واستئصاله وربط الأجزاء السليمة ثم تنظيف جوف بطن المولود، موضحاً أن طول أمعاء المولود يصل إلى 100 سنتيمتر وأن استئصال 15 سنتيمتراً منها لا يشكل أي خطورة على المولود، نظراً لأن الأمعاء تنمو عند الأطفال، وتصل إلى 600 سنتيمتر عند البلوغ.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا