• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

4 سنوات إيقاف ياداف

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 أغسطس 2016

ريو دي جانيرو(رويترز)

عوقب المصارع الهندي نارسينغ ياداف بالإيقاف 4 سنوات بسبب المنشطات، بعدما ربحت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات استئنافاً تقدمت به ضد قرار تبرئته في بداية الشهر.

وكانت الوكالة الهندية لمكافحة المنشطات قالت إن ياداف كان ضحية «لعمل تخريبي» ومنحته الضوء الأخضر للمنافسة في أولمبياد ريو، وانطلقت المصارعة الحرة للرجال أمس.

وجاءت نتيجة عينتي ياداف - الذي ضمن مكاناً للهند في أولمبياد ريو بفوزه ببرونزية وزن 74 كيلوجراماً في بطولة العالم التي أقيمت في لاس فيجاس العام الماضي إيجابية الشهر الماضي.

وقال المصارع: «الطعام والمكملات الغذائية التي تناولها والمياه التي شربها تم التلاعب بها بوضع المادة المنشطة بداخلها، وتقدم ببلاغ للشرطة ضد مصارع شاب متهماً إياه بتلويث طعامه بالمادة المحظورة في مركز تدريب في سونبات».

ورفعت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات قضية عاجلة أمام محكمة التحكيم الرياضية للطعن على قرار الوكالة الهندية.

وقالت المحكمة الرياضية أثناء الإعلان عن العقوبة: «لم تقبل محكمة التحكيم الرياضية دفوع المصارع بأنه كان ضحية لعمل تخريبي، ورأت أنه لا يوجد دليل على عدم ارتكابه أخطاء، أو أن المخالفة التي ارتكبت للوائح المنشطات كانت غير مقصودة»، وتعهد ياداف ببذل كل شيء لتبرئة ساحته.

وقال المصارع الهندي في بيان: «لا أستطيع أن أصف لكم حجم الألم الذي يعتصرني بسبب قرار محكمة التحكيم الرياضية».

وتابع: «لقد حرموني بقسوة من تحقيق حلمي بتمثيل بلدي والفوز بميدالية في أولمبياد ريو قبل 12 ساعة فقط من أول نزال لي، لكني سأبذل أي شيء لإثبات نزاهتي»، وتابع: «أصبح الشيء الوحيد الذي سأقاتل من أجله».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا