• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بدأ اتباع لهجة تصالحية بعد تدني شعبيته

ترامب يأسف لتصريحاته المهينة ويغير طريقته في الخطاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 أغسطس 2016

واشنطن (وكالات)

فاجأ المرشح الجمهوري للبيت الأبيض دونالد ترامب، جميع المراقبين أمس بإدلائه باعتراف غير متوقع منه، إذ أبدى أسفه للتلفظ بكلام مهين في سياق الحملة الانتخابية، محاولاً الظهور مظهر مرشح أكثر ميلاً إلى الجميع.

وقال خلال تجمع انتخابي في شارلوت بكارولاينا الشمالية «أحياناً، في وسط نقاش محتدم، وأثناء تناول جملة مواضيع، لا نختار الكلام الصحيح أو نقول ما لا ينبغي».

وتابع «هذا ما قمت به. وصدقوا أو لا تصدقوا، إنني آسف على ذلك»، مثيراً الضحك والتصفيق بين الحشود. وأضاف «إنني آسف حقاً، خصوصاً حين يمكن أن يكون ذلك أساء إلى البعض بصورة شخصية»، قبل أن يؤكد لأنصاره «سأقول لكم دائماً الحقيقة».

وهذه التصريحات التي تندرج ضمن خطاب مكتوب قرأه ترامب والتزم نصه خلال تجمع سادته نبرة هادئة غير معهودة من جانبه، تشير إلى تحول في أسلوب حملته.

وكان ترامب أعرب في الأيام الأخيرة عن رغبة مخالفة لهذه النبرة المهادنة، مؤكداً أنه يود العودة إلى الإعلانات المدوية التي قادته إلى الفوز بترشيح الحزب في الانتخابات التمهيدية، في وقت تسود البلبلة حملته، ويعاني تراجعاً في استطلاعات الرأي على وقع سلسلة سجالات متتالية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا