• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

نجوم الساحرة يواجهون الضغوط بالهوايات

الكرة مهنة.. والهواية حياة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 يناير 2016

محمد حامد (دبي)

تلقى ليونيل ميسي نجم البارسا ومنتخب الأرجنتين هدية من زوجته أنتونيلا التي تعلم عشقه اقتناء الحيوانات الأليفة، الأمر الذي دفع صحيفة «سبورت» الكتالونية إلى القول إن هذه الهواية تتناسب مع شخصية «ليو»، الذي يميل إلى البقاء في المنزل، حيث يظل أكثر ولعاً وعشقاً للعبة لـ«البلاي ستيشن».

الكشف عن هوايات ميسي، يجعل من «هوايات النجوم» أمراً جديراً بالتوقف عنده، لرصد الجانب الآخر في حيواتهم، فماذا يفعل نجوم الساحرة بعيداً عن المستطيل الأخضر؟ وهل تكشف هواياتهم عن جزء «خفي» في شخصياتهم؟ وهل يهرب النجوم من ضغوط «النجومية» إلى ممارسة الهواية طلباً للاسترخاء أو بحثاً عن الانتصار للنفس والتخلص من أعباء الحياة وضغوط الكرة التي لا تتوقف؟

الهواية في أبسط تعريف لها هي الشيء الذي تقوم به من أجل الاستمتاع والاسترخاء والابتعاد عن ضغوط العمل والحياة، وهي المكافأة النفسية والروحية التي تمنحها لنفسك، وفي تعريف أعمق للهواية يمكن القول إنها «عمل ممتع لا تنتظر منه مقابلاً مادياً».

وبين هوايات النجوم ما هو غريب أو طريف، كما يطغى بعضها على حياة النجوم باعتبارها الملاذ الوحيد لهم ليكونوا على طبيعتهم خارج إطار الشهرة.

وما بين الانشغال شبه الدائم بالمعسكرات والتدريبات والمباريات، إضافة إلى أعباء وضريبية النجومية وملاحقة المعجبين تبقى الهواية هي المنفذ الوحيد الذي يفرغ من خلاله نجوم الكرة عن طاقات وضغوط بداخلهم، ويجد نجوم الساحرة المستديرة في تلك الهوايات ما يعيد إليه الاحساس بأنه كأي شخص عادي يكمنه ممارسة من يحب، ولذا لم يكن غريباً أن يصرح نجم بحجم ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا