• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بعد عشر سنوات على انضمام وارسو إلى الاتحاد الأوروبي

القطاع الزراعي في بولندا يشهد ازدهاراً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مايو 2014

بعد عشر سنوات على انضمام بولندا إلى الاتحاد الأوروبي، بات قطاعها الزراعي المدعوم ماليا من الاتحاد والسوق الأوروبية المشتركة، في مرحلة تطور لا تشبه كثيرا الصورة النمطية السائدة عنه.

ومع تلقيه حوالى 40 مليار يورو من المساعدات الأوروبية بالإضافة إلى 42,4 مليار منصوص عليها في الخطة المالية الجديدة للفترة الممتدة بين 2014 و2020، يشهد قطاع الزراعة في بولندا إصلاحا وتطويرا سريعين، ما يغير المشهد العام في هذا البلد.

وقال وزير الزراعة البولندي ماريك سافيكي لوكالة فرانس برس «في زمن محراث الخيل، كنا لا نزال مستوردين فقط للمنتجات الزراعية. أما اليوم فقد اصبحنا مصدرين لها، مع مبيعات تقارب 20 مليار يورو وفائض بنحو ستة مليارات».

وأصبحت 76% من الصادرات الغذائية البولندية تصدر إلى بلدان الاتحاد الأوروبي.

وارتفع الدخل الزراعي الحقيقي للعامل الواحد في بولندا بنسبة تقارب 70% بين 2005 و2013، في حين يبلغ المعدل الأوروبي لهذا الارتفاع 29%، وفق هيئة «يوروستات» المتخصصة بالإحصائيات في الاتحاد الأوروبي. كما اصبح هذا البلد سوقا مهمة للآلات والاستثمارات الزراعية.

وعدد الوزير البولندي إنجازات بلاده على الصعيد الزراعي قائلا «في خلال عشر سنوات، ضاعفنا إنتاجنا من الدواجن، زدنا إنتاج الحليب ومشتقاته بنسبة 30%. اصبحنا اكبر مصدر للفطر متقدمين بذلك على هولندا. نحن في صدارة الدول المصدرة للتفاح في العالم أمام الصينيين». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا