• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

وفد أممي في الصحراء من أجل حقوق الإنسان ومناوشات مع الأمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مايو 2014

اختتم وفد من المفوضية السامية لحقوق الإنسان، التابعة للأمم المتحدة، زيارة استطلاعية إلى الصحراء الغربية، فيما تدخلت الشرطة بـ«عنف» لتفريق مطالبين بتقرير المصير.

وقال المامي اعمر سالم، رئيس المنظمة الصحراوية لمناهضة التعذيب في مدينة الداخلة (أقصى جنوب الصحراء) أمس: «أرادت مجموعة من المواطنين القيام بوقفة تزامناً مع زيارة وفد المنظمة، لكن قوات الأمن تدخلت بعنف وفرقتهم حتى قبل تجمعهم».

وأضاف «اعتقل اثنان، أحدهما قاصر أمس الأول ، لكنْ أخلي سبيلهما بعد ساعتين، وكان هدف المتظاهرين المطالبة بتقرير المصير، وآلية دولية لحماية حقوق الإنسان، كما كان هدفهم إيصال رسالة إلى المفوضية مفادها بأن حق التظاهر وحرية التعبير يواجه بالعنف».

من جانبه قال محمد الأمين السملالي، رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان في جهة الداخلة-أوسرد (أقصى جنوب الصحراء)، أمس: «يجب احترام كل الآراء سواء كانت وحدوية أو مطالبة بتقرير المصير، لكنْ في إطار احترام القانون». وعن زيارة المفوضية الأممية للصحراء، أوضح السملالي «لقد شرحنا للوفد طريقة عمل اللجنة الجهوية وبرامج العمل الموجودة لدينا، كما وضحنا طريقة معالجة شكاوى المواطنين، وكيفية تفعيل قرار الحكومة الأخير الذي يسرع معالجة هذه القضايا».(الرباط - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا