• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

الشرطة المالية تقوم بعملية واسعة النطاق ضد الأوساط المقربة من جولن

«الكردستاني» يدمي تركيا ويوقع 14 قتيلا و200 جريح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 أغسطس 2016

اسطنبول (وكالات)

قتل 14 شخصاً بثلاث هجمات دامية في تركيا نسبت إلى حزب العمال الكردستاني الذي استأنف هجماته مستهدفاً للمرة الأولى مناطق لا تعد غالبية كردية بعد بضعة أسابيع من الهدوء النسبي الذي أعقب الانقلاب الفاشل في تركيا، فيما باشرت الشرطة المالية التركية عملية واسعة النطاق في اسطنبول، العصب الاقتصادي للبلاد، وفي محافظات أخرى ضد شركات يشتبه في تمويلها الداعية جولن.

وخلال ساعات، وقعت ثلاث هجمات نسبت إلى حزب العمال الكردستاني وأسفرت عن سقوط 12 قتيلا على الأقل وأكثر من 200 جريح في شرق البلاد وجنوب شرقها.

وقال مصدر مقرب من الحكومة «من الواضح أن حزب العمال الكردستاني يريد الاستفادة من الجو الراهن في تركيا.. كل منظمة إرهابية تهدف الى استغلال الأزمات» في إشارة إلى الانقلاب الفاشل الذي هز سلطة الرئيس رجب طيب اردوغان لساعات في 15 يوليو. ومطلع الشهر هدد قائد حزب العمال جميل بايك بتكثيف الهجمات ضد الشرطة «في كل المدن التركية» وليس فقط في جنوب شرق البلاد حيث الغالبية الكردية.

وصباح أمس قتل ثلاثة شرطيين على الأقل وأُصيب 145 شخصا بجروح (85 شرطيا و60 مدنيا) بينهم عشرون إصابتهم خطرة أمس في اعتداء بالسيارة المفخخة وقع في الازيغ شرق البلاد، معقل المحافظين والقوميين الأتراك والذي كان في منأى حتى الآن عن النزاع الكردي كما أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم الذي ألغى برنامجه وتوجه إلى الازيغ برفقة عدة وزراء وقائد الجيش. وأوضح أن البلاد رفعت مستوى الانذار موجها أصابع الاتهام إلى حزب العمال الكردستاني.

وقال للصحفيين في موقع الانفجار «لا شك أن الاعتداء من فعل المنظمة الإرهابية .. لا يمكن لأي حركة إرهابية أن تُركع الشعب التركي». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا