• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

السباق الخامس لمضمار ميدان

صراع قوي بين «رومنتي فلاش» و«مندهش» على لقب الشوط الرئيسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يناير 2014

محمد حسن (دبي) - يستضيف مضمار ميدان مساء اليوم حفل سباقه الخامس لهذا الموسم، ويتألف الحفل من ستة أشواط، خصصت كلها للخيول المهجنة الأصيلة، بمشاركة 87 خيلا تتنافس على جوائزه المالية التي تبلغ 440 ألف درهم، ويعد الشوط الخامس الأبرز والرئيس في الحفل والذي تبلغ القيمة الإجمالية لجوائزه المالية 90 ألف درهم، وخصص للخيول المهجنة تصنيف (80 – 90) لمسافة 1600 متر تكافؤ.

واحتشدت نخبة من الخيول القوية للمنافسة على اللقب، أبرزها «رومنتي فلاش» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة ريتشارد هيوز، فعلى الرغم من أنه حل خامساً في آخر مشاركة إلا أنه كان قبلها نجماً بارزاً عندما حقق الفوز بذات المسافة والمضمار، ويسعى «مندهش» بإشراف علي الرايحي وبقيادة بول هانجان لمواصلة التألق بعد أن أدهش الجميع وحقق فوزاً مثيراً من أول مشاركة له، ويبحث عن العودة للانتصارات «ماتقول» بإشراف دووج واتسون وبقيادة باتريك دوبس بعد تأخره في آخرمشاركاته، وربما تأتي الخطورة في هذا الشوط من «كان وين» بإشراف دروبا سلفرتنام وبقيادة جيمس دويل، فقد كان وصيفاً بذات المسافة والمضمار قبل أن يتآخرفي آخر مشاركة له، وربما عاد أكثر إعداداً للمنافسة.

وخصص الشوط الأول لسباق فندق ميدان للخيول المهجنة الأصيلة المبتدئة لمسافة 1600 متر، ويعد الجواد «شيشي» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة بول هانجان الأبرز في الشوط، فقد كان ثالثا في أول مشاركة له قبل أن يحل في المركز الخامس قبل أسبوعين، ويتوقع أن ينافس «بارلي ستريت ليجال» بإشراف جابر بيطار وبقيادة سام هيتشكوت، فقد حل في المركز الثالث في أول مشاركة له قبل أقل من شهر بذات المسافة والمضمار، ويمكن أن تأتي الخطورة من «برايس اذ ترست» بإشراف ساتيش سيمار وبقيادة ريتشارد مولين، حيث تأخر في أول مشاركة له هذا الموسم لكنه كان ثالثاً نهاية الموسم الماضي بذات المضمار.

وخصص الشوط الثاني للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة 1400 متر تكافؤ، ويقود التنافس الجواد «برواز» بإشراف دروبا سلفرتنام وبقيادة جيمس دويل والذي حقق الفوز قبل أسبوعين بذات المضمار، لكن وصيفه بفارق أنف في ذلك السباق «سيرج اهيد» بإشراف علي الرايحي وبقيادة رويستون فرينش ربما لن يستسلم بسهولة في هذا السباق، وسيرمي بثقله لتعويض تلك الخسارة، ويسعى «تمرد» بإشراف عبد الله بن حزيم وبقيادة كرين فالون للعودة للانتصارات، بعد أن حقق فوزاً عريضاً في بداية الموسم قبل أن يتأخر في آخر مشاركة، وينافس أيضاً «مالتس كات» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة ويليام تويتسون ديفيز، فقد كان ثالثاً في آخر مشاركة قبل أقل من أسبوعين بذات المضمار.

وتتنافس 14 خيلا في الشوط الثالث المخصص للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة 1600 متر تكافؤ، ويتوقع أن يشهد السباق منافسة قوية بسبب تقارب المستويات بين الخيول، ومنها الجواد «ريبرزنتيشن» بإشراف عبد الله بن حزيم، والذي كان قد خسر المركز الأول مرتين بميدان، لذلك فهو سيبحث عن فرصته لتحقيق الفوز في هذا السباق مستفيداً من حنكة وخبرة فارسه بطل الفرسان في بريطانيا ريتشارد هيوز، ويتطلع أيضاً للفوز «كراكداون» بإشراف اروين شاربي وبقيادة دانيال ماسكوت، فقد حقق فوزاً عريضاً بمضمار جبل علي قبل أن يحل رابعاً في آخر مشاركة، ويتوقع أن ينافس بقوة «دايرام» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة بول هانجان فقد حل ثالثاً في أول مشاركة له بالدولة بمضمار جبل علي قبل 21 يوماً، ولا يمكن تجاهل «بتي اوفيسر» بإشراف أحمد بن حرمش وبقيادة أحمد الكتبي فعلى الرغم من أنه حل رابعاً في آخر مشاركة، لكنه كان قد اختتم الموسم الماضي بفوز قوي بذات المسافة والمضمار.

وخصص الشوط الرابع للخيول المهجنة لمسافة 1200 متر تكافؤ، ويقود التنافس المتألق «كوميكاليتي» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة ريتشارد مولين، فقد حقق هذا الجواد الفوز في أول مشاركة له ثم حل وصيفاً في مشاركته الثانية، لذلك فهو يطمح لمواصلة التفوق، ويدخل منافساً بقوة صاحب التصنيف الأعلى في الشوط «نجم سهيل» بإشراف علي الرايحي وبقيادة رويستون فرينش، بحثاً عن الفوز في أول مشاركة له بالدولة، ولا يمكن تجاهل «فيستفال سيتي» بإشراف عبد الله بن حزيم وبيقادة كرين فالون فقد حقق هذا الجواد الفوز مرة والمركز الثاني مرتين.

ويختتم الحفل بسباق للتكافؤ لمسافة 1900 متر، وربما يجد الجواد «فائز» بإشراف اروين شاربي وبقيادة باتريك كوسجراف فرصته في هذا الشوط لتحقيق فوزه الأول بعد أن كان قريبا جدا من ذلك عندما خسر المركز الأول بذات المضمار قبل 13 يوماً، ويسعى الجواد «كرما شامليون» بإشراف دووج واتسون وبقيادة باتريك دوبس، للعودة للانتصارات فقد كان ثالثاً بذات المضمار والمسافة، كما يطمح الجواد «بلو تايجرز آيز» بإشراف أحمد بن حرمش وبقيادة ادري دي فريز بالفوز في أول مشاركة له هذا الموسم خاصة أنه ودع الموسم الماضي بفوز مثير بذات المضمار، ولا يمكن تجاهل «برافو راجازو» بإشراف علي الرايحي وبقيادة ريستون فرينش فقد حقق هذا الجواد فوزاً مهماً لكنه تراجع في آخر مشاركتين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا