• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«شرطة دبي» تقدم شرحاً عن إدارة المعرفة لنظيرتها بالفجيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 أغسطس 2016

دبي (الاتحاد)

استقبل العميد محمد بن نايع الطنيجي، نائب القائد العام لشرطة الفجيرة، فريق تقييم المعرفة في القيادة العامة لشرطة دبي الذي ضم المقدم منصور القرقاوي، مدير إدارة الشؤون الإدارية في الإدارة العامة للشؤون الإدارية، والمقدم عبدالله جاسم الزرعوني، مدير إدارة الشؤون الإدارية في الإدارة العامة للعمليات، والرائد الدكتور إبراهيم بن سباع، مدير إدارة المعرفة، والرائد أنور النمر من مركز دعم اتخاذ القرار، حيث ناقش الفريق المعايير لقياس المعرفة ومشاريع التحسين الخاصة بها بهدف الوصول إلى المؤسسة المعرفية.

وقدم فريق تقييم المعرفة شرحاً عن منهجية إدارة المعرفة في شرطة دبي، وقال: إن المعرفة في القيادة العامة لشرطة دبي لم تعد محصورة في عقول الموظفين والتي يطلق عليها اسم المعرفة الضمنية، فقد تمكنت شرطة دبي من تحويل المعرفة الضمنية إلى معرفة ظاهرة متوفرة للجميع، وذلك من خلال بناء الأنظمة والبرامج الإدارية الكفيلة بنقلها من عقول الموظفين إلى واقع عملنا اليومي وقد حرصنا على نشر هذه الثقافة في مؤسستنا من خلال زيادة الإلمام بمفهوم المعرفة والذي بلغ نسبة (84%) في العام 2015.

وأوضح الفريق أن شرطة دبي تعمل في مختلف وحداتنا التنظيمية على رصد الفجوات المعرفية ومن ثم معالجتها من خلال برامج مختلفة تعتمد على استثمار مواردها البشرية وفق نظام متكامل يضمن للقيادة العامة لشرطة دبي حصر كل المهارات والمعارف والخبرات ومن ثم استثمارها في تلبية الاحتياجات العملية والتدريبية، وذلك من واقع قاعدة بيانات واسعة ومحدّثة، حيث تمت معالجة 16 فجوة معرفية العام الماضي من خلال برنامج المشاريع المعرفية، وقد تم تكريم المشاريع المتميزة، منها على منصة الملتقى الثاني لحصاد المعرفة.

ثم بعد ذلك قام الفريق بتقييم عملية المعرفة في شرطة الفجيرة وخلص إلى عدد من التوصيات منها حصر الأصول المعرفية البشرية وآلية تطبيق مشاريع المعرفة، وآلية حصر الخبرات والمهارات، علماً بأنه ستكون هناك عمليات تقييم أخرى للتأكد من فعالية المشاريع التي تطبَّق في مجال المعرفة بهدف رفع مستوى المعرفة في شرطة الفجيرة والقيمة المضافة في هذا المجال.

الجدير بالذكر أن شرطة دبي هي الجهة الشرطية الوحيدة في الدولة التي تطبق معايير قياس المعرفة بهدف الوصول إلى المؤسسة المتعلمة، حيث قامت بتقييم عدد من المؤسسات والدوائر الحكومية في مجال المعرفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض