• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الجروان يرهن استقرار المنطقة بحل قضية فلسطين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 أبريل 2015

القاهرة (وام)

أكد معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس البرلمان العربي أن استقرار العالم العربي ومنطقة الشرق الأوسط يكمن بالأساس في حل القضية الفلسطينية والاعتراف بحق الشعب الفلسطيني في بناء دولته المستقلة. وشدد معاليه - خلال ترؤسه وفد البرلمان المشارك في ورشة عمل حول «حرية الرأي والتعبير وحرية تكوين الجمعيات والتجمع السلمي» والتي تنظمها جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي ببروكسل وتختتم أعمالها غدا - ان العالم العربي يؤمن بالسلام وبناء علاقات قوية مع الطرف الأوروبي وأن وفد البرلمان جاء لهذا المحفل حاملا رسالة سلام وتعاون ومحبة وتسامح مع الجميع.

وأعرب عن استيائه من كافة الأفعال المشينة التي تبث الكراهية وتتعرض للمقدسات، داعيا باسم البرلمان العربي المجتمعين التأكيد على أن يشتمل البيان الختامي على مبدأ منع ازدراء الأديان وعدم التعرض للمقدسات الدينية لجميع الديانات السماوية وهذا لا يتعارض مع الحق في التعبير. وأثنى الجروان على الخطوات الجادة للتحول الديمقراطي في الوطن العربي مثل التجربة التونسية وبناء حكومة ديمقراطية تحت قيادة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، كما أشاد بالخطوات الجادة التي اتخذتها مصر من اجل اتمام المرحلة الأخيرة من خريطة المستقبل. واعترض معاليه على تصريحات الاتحاد الأوروبي السلبية تجاه الانتخابات السودانية المؤخرة على الرغم من عدم إرسال بعثة لمتابعة اجراءاتها، موضحا أن البرلمان العربي تابع هذه الانتخابات من خلال وفد رسمي وفي معظم اللجان مؤكدا سلامة العملية الانتخابية بكافة مراحلها وهنأ الشعب السوداني بنجاحها. ودعا لأن يكون هناك توجه ايجابي لدعم الممارسات الجيدة من جانب الأخوة الأوروبيين فيما أدان معاليه الارهاب بكافة صوره في العالم العربي وفي شتى أنحاء العالم ومنها حركة داعش التي لا تمت للإسلام بأية صلة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا