• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

لبنى القاسمي تبحث مع السفير المصري تعزيز الشراكة والتعاون بين البلدين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مايو 2014

بحثت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي بمقر الوزارة بأبوظبي، مع إيهاب إمام حمودة سفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة، آليات وسبل تعزيز آفاق الشراكة والتعاون بين البلدين وأهم المشاريع التنموية التي تنفذها الإمارات في مصر، سواء في شكل استثمارات مباشرة أو مساعدات تنموية وإنسانية وخيرية.

واستمعت معالي الشيخة لبنى القاسمي إلى شرح من السفير المصري حول الجهود التي تبذلها الحكومة المصرية، لتحقيق الاستقرار والتقدم الذي تحقق في تطبيق بنود «خارطة المستقبل».

وتطرق النقاش بين الجانبين إلى تقييم جدوى المشاريع الإماراتية المنفذة في الجانب التنموي، وانعكاساتها على سبل تحسين مستويات المعيشية للطبقات المستهدفة.

وأكدت معاليها خلال المقابلة حرص القيادة الرشيدة على تقديم كافة سبل الدعم والعون للأشقاء العرب، وهو ما يتضح جليا في موقف دولة الإمارات مع الشقيقة مصر، في ظل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، والمتابعة الحثيثة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وهو ما يعبر بجلاء عن القيم الإنسانية المتأصلة في نهج قيادتها الحكيمة. بدوره، أشاد السفير المصري بالدور التاريخي الذي تقوم به دولة الإمارات، في ظل توجيهات قيادتها الرشيدة بتوجيه كافة الدعم والمساعدة لمصر. مؤكداً أن مواقف صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، ستبقى مواقف تاريخية ناصعة في تاريخ علاقات الدول وبناء جسور المحبة والتآخي الإنساني، وهو ما انعكس على المحبة الصادقة والمخلصة من كافة فئات الشعب المصري لدولة الإمارات وقيادتها الحكيمة.

وأشار السفير المصري إلى أن الدعم الإماراتي خلال المرحلة الانتقالية التي شهدتها مصر، مثّل نقطة تحول بارزة في جهود تحقيق الاستقرار والتعافي الاقتصادي، متمنيا لدولة الإمارات المزيد من التقدم والازدهار، وأن تشهد العلاقات بين البلدين خلال المرحلة المقبلة المزيد من التعاون المشترك على كافة الصعد. حضر المقابلة هزاع القحطاني وكيل وزارة التنمية والتعاون الدولي وسلطان محمد الشامسي وكيل الوزارة المساعد للتنمية الدولية، ونجلاء محمد الكعبي وكيل الوزارة المساعد للتعاون الدولي، ومن الجانب المصري ماهر الشريف الوزير المفوض التجاري بسفارة مصر في الإمارات. (أبوظبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض