• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

وسط مشاركة كبيرة

اختتام‎ الملتقى الثالث للأولمبياد الخاص بالعين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مايو 2014

اختتمت فعاليات الملتقى الثالث للجنة المبادرات والأسر للأولمبياد الخاص الإماراتي، والذي أقيم بمركز الشيخة آمنة الثقافي التراثي الديني، ومركز العين للرعاية والتأهيل، وشهد الختام حضور عدد كبير من اللاعبين وأسرهم، للمشاركة في أنشطة الملتقى الرياضية والثقافية والتراثية، وقالت فاطمة سيف الشامسي، وكيلة أعمال الشيخة روضة بنت زايد آل نهيان، في كلمتها: «لابد من دعم هذه الفئة والاهتمام بها ودمجها بالمجتمع، ودعم برنامج العمل الإنساني، وكل ما من شأنه أن يدفع عجلة التنمية المجتمعية نحو المزيد من المؤازرة للبرامج المميزة والملتقيات الهادفة».

وأكدت أن الملتقى سيكون نقطة انطلاقة حقيقية لمفهوم جديد من برامج التأهيل والتدريب لأبنائنا من ذوي التحديات الذهنية، وأشارت إلى أن المهرجان ثمرة منظومة متكاملة من القيم والمبادئ التي تركز على تعزيز علاقة المعاق بأسرته والولاء والانتساب، والعمل على ترسيخ قيم الاندماج بالمجتمع.

وتوجهت مريم سيف القبيسي، رئيسة لجنة المبادرات والأسر بالأولمبياد الخاص، في بداية حديثها، بالشكر إلى الشيخة روضة بنت زايد آل نهيان على رعايتها الكريمة للملتقى، مؤكدة أن فئة الإعاقة الذهنية بالدولة، تحظى باهتمام كبير، ودعم من قيادتنا الرشيدة، مشيرة إلى أن الملتقى شهد نجاحاً كبيراً بفضل دعم الشيخة روضة بنت زايد آل نهيان الرئيس الفخري للجنة المبادرات والأسر للأولمبياد الخاص الإماراتي، وذلك من خلال الدور الكبير لدعم برامج العمل الإنساني، والتقدم على طريق تنمية قدرات أبنائنا وبناتنا، ويأتي ذلك ضمن استراتيجية لجنة المبادرات والأسر، والتي انبثق عنها هذا الملتقى الذي سيشكل لبنة أساسية، وركناً قوياً لمزيد من المناسبات وورش العمل المتخصصة والموجهة لمختلف شرائح ذوي الاحتياجات الخاصة، مشيرة إلى أنه سيتم تسخير كل طاقاتنا لخدمة فئة الإعاقة الذهنية التي حققت العديد من النجاحات، بالمشاركة الدائمة في الأنشطة والفعاليات والبرامج التي تهدف إلى زيادة الوعي بمختلف أشكاله لدى المعاقين، مؤكدة أهمية تنظيم مثل هذه الملتقيات ومردودها النفسي على أبنائنا، حيث ستشكل منعطفاً مهمّاً لهم وجواً من البهجة والفرح لما تقدمه من دعم نفسي واجتماعي للمشاركين، يساعد على تحقيق الأهداف المرجوة، وفي ختام كلمتها تقدمت بالشكر لكل من شارك في إنجاح هذه الملتقى.

وتوجه ذيبان سالم المهيري، الأمين العام لاتحاد المعاقين، بالشكر إلى الشيخة روضة بنت زايد آل نهيان على رعايتها للملتقي، وعبر عن سعادته بنجاح الملتقى والحضور الكبير للأسر وتعريفهم بأنشطة اللاعبين وكيفية التعامل معها، من خلال ورش العمل التي أقيمت، مؤكداً أن إنجازات فرسان الإرادة أصبحت مثالاً يحتذى به في الشارع الرياضي، وهذه الإنجازات لم تأت من فراغ ولكن من خلال دعم قيادتنا الرشيدة. (العين - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا