• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الخليط» يرفع سقف التحدي

المنتخب الأولمبي يختتم تحضيراته للبطولة الآسيوية بودية «النشامى»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 يناير 2014

مسقط (الاتحاد) - واصل منتخبنا الوطني الأولمبي لكرة القدم تدريباته بمعسكره الإعدادي في مسقط، استعداداً للمشاركة في النسخة الأولى من بطولة كأس آسيا تحت 22 عاماً التي تقام في سلطنة عُمان من 11 إلى 26 يناير الجاري، بمشاركة 16 منتخباً، وأجرى المنتخب حصة تدريبية صباحية على ملعب فنجاء، بإشراف المدرب الوطني علي إبراهيم وجهازه المعاون وبمشاركة جميع اللاعبين.

من جانبه، أشاد علي إبراهيم مدرب الأبيض الأولمبي بالأجواء التي تحيط بالفريق، وقال «الأجواء جيدة داخل معسكر الفريق والمعنويات مرتفعة، خاصة أن معظم لاعبي المنتخب هم من صغار السن، ويمثلون خليطاً من مواليد 92 و93 و 94 و95، مما أدى لرفع سقف التحدي ووتيرة المنافسة بين اللاعبين، علماً وأن هدفنا الأساسي هو تجهيزهم للمستقبل، كما أن القائمة تشهد وجود عدد من اللاعبين الذين يلعب بعضهم في الفريق الأول بأنديتهم، إضافة إلى أنهم سبق وأن تواجدوا في عدد كبير من معسكرات المنتخبات الوطنية، ما يعني بأنهم يتمتعون بالخبرة الكافية، ولدينا أمل كبير في اللاعبين، وهم قادرون على تقديم الأفضل ومجاراة المنتخبات الأخرى التي تفوقهم عمراً.

وحول المباراة الودية الأولى التي سيلعبها الأبيض الأولمبي غداً أمام منتخب الأردن، قال:«خلال مران الأمس وتدريب اليوم سأضع اللمسات الأخيرة لمعالم التشكيلة التي سأدخل بها المباراة الودية الأولى بالمعسكر التحضيري أمام منتخب الأردن، وسأعمل على إتاحة الفرصة أمام جميع اللاعبين في المباراتين الوديتين أمام الأردن يوم الجمعة. وفي السادس من يناير سوف نلعب أمام أحد المنتخبات الآسيوية المتأهلة للنهائيات، وذلك حتى أتوصل إلى معالم التشكيلة الأساسية التي سأدخل بها بطولة كأس آسيا تحت 22 عاماً.

ويلعب منتخبنا في النهائيات ضمن المجموعة الثانية والتي تضم إلى جانبه منتخبات كوريا الشمالية وسوريا واليمن، حيث يستهل مشواره في البطولة بمواجهة سوريا يوم 11 يناير، على أن يواجه في الجولة الثانية اليمن يوم 13 يناير، فيما يختتم مبارياته في الدور الأول بمواجهة كوريا الشمالية يوم 15 يناير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا