• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اليوم الأول لرالي الأردن الدولي

خالد القاسمي يحتل المركز الثاني وعبدالله القاسمي ثالثاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مايو 2014

أنهى الشيخ خالد القاسمي، سائق فريق أبوظبي، وملاحه كريس باترسون، اليوم الأول لرالي الأردن الدولي، الجولة الثالثة من بطولة الشرق الأوسط للراليات، في المركز الثاني على متن سيارة سيتروين، وذلك بفارق 1:10.5 دقيقة عن أبرز منافسيه ناصر العطية، الذي تصدر السباق، وحل بالمركز الثالث الشيخ عبدالله القاسمي مع ملاحته كاثرين ديروسو على متن سيارة فورد فييستا آر آر سي، وجاء في المركز الرابع معروف أبو سمرة، وحل خامساً صلاح بن عيدان.

أما بالنسبة لسائقي «كأس أبوظبي للسباقات-سيتروين الشرق الأوسط» للناشئين، فقد قدموا مستويات جيدة، وتمكنوا من تسجيل أزمنة متقدمة، كان فيها محمد المطوع مع استيفن ماكاولي الأسرع في فئة الدفع الثنائي محتلين المركز التاسع في الترتيب العام.

وقال الشيخ خالد القاسمي: “المراحل كانت زلقة جداً، ويجب فيها اتباع استراتيجية مختلفة عن بقية راليات الشرق الأوسط، الحمد لله، كانت وتيرتنا جيدة، ولم نواجه أي مشكلات تقنية مع السيارة ولكن نوعية الإطارات القاسية التي استخدمناها لم توفر لنا التماسك والتسارع المطلوبين، ولهذا كان لابد من التمسك باستراتيجية المعادلة بين الضغط والحذر في الوقت نفسه وإلا فإن الخطأ سيؤدي إلى عواقب وخيمة.

من جهة أخرى، قدم سائقو كأس أبوظبي للسباقات-سيتروين الشرق الأوسط الناشئين على متن سيتروين، وهم: سعيد بن طوق، جمعة الفلاسي، منصور يحيى بالهلي، خالد الكندي، محمد السهلاوي ومحمد المطوع أداءً ثابتاً متبعين استراتيجية اكتساب الخبرة، وعدم المخاطرة، إلا أن محمد السهلاوي خرج مرغماً ومبكراً من أولى مراحل اليوم الأول بعدما انزلقت سيارته عن المسار في المرحلة الثانية، ليتضرر بذلك الجزء الخلفي الأيمن من نظام التعليق، وتتألف مراحل اليوم الثاني من عشر مراحل أيضاً بطول 148.34 كلم. (البحر الميت - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا