• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

حضر لقاء اللجنة الوطنية العليا للمعرض

محمد بن راشد: «إكسبو 2020» محرك قوي للاقتصاد الوطني والعالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 أبريل 2015

دبي وام

دبي (وام) حضر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، اللقاء الذي نظمته اللجنة الوطنية العليا لدبي إكسبو 2020، في موقع المعرض الدولي الواعد بمنطقة جبل علي. وشهد اللقاء الذي أقيم في خيمة ضخمة أعدت للمناسبة أمس إلى جانب صاحب السمو نائب رئيس الدولة، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وقرابة 300 رجل أعمال ورؤساء شركات وطنية وعربية وعالمية. وأعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عن سعادته بهذا الحدث واللقاء الذي جمع نخبة من رؤساء الشركات الوطنية والعالمية ورجال مال وأعمال، للتعريف بأهداف استضافة دولة الإمارات لـ«دبي إكسبو 2020»، واستشراف المستقبل من خلال مثل هذه اللقاءات، التي تشهد تبادلا للأفكار والمقترحات البناءة، والتي تسهم في الوصول إلى رؤية مشتركة من أجل إبراز الوجه الحضاري والإنساني لدولتنا وشعبنا العزيز وتحقيق المعرض لأهدافه في تحريك الاقتصادين الوطني والعالمي، وتوفير فرص عمل للشباب من خلال المشاريع التي ستنفذ في دبي ودولة الإمارات عموما بالتزامن مع بدء فعاليات دبي إكسبو 2020. وتمنى سموه لرئيس وأعضاء اللجنة الوطنية العليا النجاح والتوفيق في تحمل مسؤولياتهم الجسام، مؤكدا سموه دعمه اللامحدود لأنشطة اللجنة وتحركاتها وسعيها الصادق لاستخلاص العبر من المعارض السابقة في مختلف دول العالم، وعمل الأفضل والأحسن بكل المقاييس كي تبقى دولتنا في طليعة الصفوف وصولا إلى الرقم واحد بإذن الله وتوفيقه وجهود المخلصين من أبناء وبنات الوطن. وحضر اللقاء -الذي عقد تحت شعار «زيادة آفاق الفرص»- سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الاعلى لمجموعة طيران الإمارات رئيس اللجنة الوطنية العليا لدبي إكسبو 2020 وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، ومعالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، عضو اللجنة الوطنية العليا لإكسبو 2020، ومعالي محمد ابراهيم الشيباني، مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي نائب رئيس اللجنة العليا لإكسبو 2020، ومعالي الفريق مصبح بن راشد الفتان مدير مكتب صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي، وسعيد حميد الطاير رئيس مجلس إدارة «ميدان». كما حضر اللقاء أعضاء اللجنة الوطنية العليا لإكسبو 2020 وتضم مطر محمد الطاير رئيس مجلس إدارة هيئة الطرق والمواصلات في دبي، وحسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي، واللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي، وهلال سعيد المري الرئيس التنفيذي لمركز دبي التجاري العالمي مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي. وشاهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عرضا مصورا عكس تطور مدينة دبي في عهد حاكمها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حتى باتت مدينة العالم لا بل العالم في مدينة، كما عكس العرض لحظات الفرح والسعادة التي عمت أوساط مجتمع دولة الإمارات المتنوع لحظة الاعلان من باريس، حيث المقر الرئيس لمعرض إكسبو الدولي في شهر نوفمبر 2013 عن فوز دولة الإمارات في استضافة دبي لإكسبو 2020 المعرض الاضخم والاكبر والاشهر عالميا. وكان لمعالي الوزيرة ريم بنت ابراهيم الهاشمي وزيرة دولة العضو المنتدب للجنة الوطنية العليا لدبي إكسبو 2020، مدير عام إكسبو وقفة تحدثت فيها أمام الحضور حول رؤية صاحب السمو نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لمستقبل بلاده بعد فوز دولة الإمارات في استضافة دبي إكسبو 2020، ومتابعته الدؤوبة لاجتماعات المكتب التنفيذي، والجمعية العمومية لمعرض إكسبو الدولي في باريس، وحضوره شخصيا لتوفير الدعم اللازم للفوز باستضافة هذا الحدث العالمي بامتياز، والذي سيكون معرضا وحدثا ليس لدولة الإمارات وشعبها فحسب، بل لاكثر من ملياري نسمة يعيشون في مناطق الشرق الاوسط وشمال افريقيا وجنوب آسيا. ودعت الوزيرة الهاشمي رجال المال والاعمال وكافة الشركات والجهات الوطنية والدولية العاملة على أرض دولة الإمارات إلى المشاركة في صنع المستقبل وإبداء الاراء والافكار التي تساهم في إنجاح هذا التجمع العالمي الذي من المتوقع أن يزوره اكثر من 25 مليون زائر من مختلف مناطق العالم. وأكدت أن كل الآراء والأفكار المقترحة من قبل الخبراء ورجال المال والأعمال ستأخذها اللجنة الوطنية العليا على مأخذ الجد والمناقشة والمتابعة حتى تتبلور هذه الأفكار مجتمعة على أرض الواقع لنجعل من دبي إكسبو 2020 المعرض الأنجح والأهم والأقوى في تاريخ معرض إكسبو الدولي الذي يقام مرة واحدة كل خمس سنوات في دولة ما. وأضافت الوزيرة الهاشمي: «سنقوم بربط العقول والافكار من جميع أنحاء العالم لدعم إقامة مشاريع جديدة، والقيام بأكثر من مجرد النقاش حول المستقبل، عبر صنع المستقبل فعليا، قبل حلول موعد إكسبو 2020». وتابعت: «أنا أتحدث عن إرث يعزز الانجازات العلمية ذات الاهمية الكبرى وزيادة حجم المعارف التي نعتمد عليها لتحقيق ابتكارات تؤمن للمنطقة دعما ماديا من خلال اتساع رقعة الاقتصاد المعتمد على المعرفة». وأكدت في هذا السياق على النهوض بشبابنا ودعمهم وتشجيعهم والسعي كي تظل دولتنا المعطاءة في موقعها الريادي والذي يراد تطوير الأعمال فيه مع الإشارة إلى أن إكسبو 2020 وما يصاحبه من مشاريع إنمائية سيوفر نحو مليوني فرصة عمل للشباب المواطن والعربي على حد سواء. وقالت الهاشمي إن الرومان حولوا الرمال إلى زجاج.. فغلفنا الزجاج بالفولاذ.. ومزجناه بالإسمنت.. وبنينا بالإسمنت مدناً.. وحولناها إلى مجتمعات.وذكرت مدير عام دبي إكسبو 2020 أن موقع إكسبو وملحقاته من المشاريع الانشائية سيمتد على مساحة من الارض تقدر باكثر من 280 ألف هكتار وقد انطلقت أعمال البنية التحتية للمعرض.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض