• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تتوقع هبوط مبيعاتها

شركات صناعة السيارات العالمية تبطئ سرعتها للتأقلم مع اقتصاد الصين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 مايو 2014

ظلت الصين ولعدد من السنوات، مركزاً رئيسياً ومعقلاً لأرباح شركات السيارات الكبيرة مثل، فولكس فاجن وجنرال موتورز وتويوتا وغيرها، في حين تقلص الطلب في مناطق أخرى حول العالم.

وتشير بعض البوادر إلى تراجع رغبة الصينيين في اقتناء السيارات، في ظل البطء الذي لازم نمو اقتصاد البلاد. وفي غضون ذلك، تسعى العديد من المدن الصينية، إلى الحد من عمليات شراء السيارات، نظراً لما تعانيه هذه المدن من ازدحام في حركة المرور ومخاطر التلوث البيئي.

وتمثلت استجابة شركات صناعة السيارات العالمية لهذا التوجه، في تجديد جهودها لإقناع الزبائن المترددين باقتناء سيارات جديدة. ويخطط مديرو الشركات الكبيرة، إلى توفير سيارات بأسعار أقل تهدف إلى جذب أذواق الشباب الذين يتطلعون إلى الحياة الراقية.

وتخطط شركة هوندا، التي ما زالت تعاني صعوبة في تحقيق التعافي في أعقاب تدهور السوق اليابانية قبل سنتين، للكشف عن موديل جديد من فئة فيات سيدان يبدأ سعر بيعها بنحو 70 ألف يوان (11300 دولار). كما تنوي جنرال موتورز، طرح موديل جديد من شيفروليه كروز بمحرك أصغر يتناسب مع توجهات الصين التي تنادي بكفاءة استهلاك الوقود.

ومن المتوقع أن تكشف فولكس فاجن، أكبر شركة لصناعة السيارات في الصين من حيث حجم الإنتاج، عن خمسة موديلات جديدة بما فيها واحد بمناسبة الذكرى الأربعين لموديل جولف، الذي صنع خصيصاً للمستهلك الصيني بالاشتراك مع مجموعة فاو شريك فولكس في الصين. ومن المنتظر أن تستثمر فولكس فاجن وشركاؤها الصينيون، نحو 18,2 مليار يورو (25,3 مليار دولار) حتى العام 2018، بغرض زيادة السعة الإنتاجية السنوية في الصين إلى أكثر من 4 ملايين سيارة، من واقع 3,3 مليون في الوقت الحالي. وتخطط شركة جنرال موتورز، إلى إنتاج نحو 5 ملايين سيارة سنوياً بحلول 2015. ويقدر إجمالي مبيعات السيارات في السوق الصينية بنحو 17,9 مليون وحدة في العام الماضي.

وحققت مبيعات السيارات الخصوصية في الصين خلال الربع الأول نمواً قدره 10%، بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي. ومن المؤكد تشجيع هذه النسبة لشركات صناعة السيارات الأميركية والأوروبية، على الرغم من أنها دون مبيعات العام الماضي البالغة 16% والسنوات التي سبقت خلال العقد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا