• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لتقديم أفضل الخدمات للجمهور

«موارد رأس الخيمة»: مزادات علنية لبيع «السكراب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 18 أغسطس 2016

رأس الخيمة (الاتحاد)

شهد العميد جمال أحمد الطير مدير عام الموارد والخدمات المساندة بشرطة رأس الخيمة، رئيس مجلس إدارة هيئة الموارد العامة برأس الخيمة، صباح أمس في مقر الهيئة، توقيع عقد تقديم خدمات بين هيئة الموارد العامة وشركة الإمارات للمزادات، وذلك بشأن تنظيم مزادات علنية لبيع المواد المستغنى عنها والمنتهية والتالفة، حيث وقع من جانب هيئة الموارد العامة، المهندس يحيى جابر الشامسي المدير العام بالإنابة، ومن جانب شركة الإمارات، عبدالله مطر المناعي المدير التنفيذي لشركة الإمارات للمزادات.

وقال يحيى الشامسي: إن هذه الاتفاقية تأتي في إطار سعي هيئة الموارد العامة برأس الخيمة إلى تقديم أفضل الخدمات للجمهور، وفق أفضل المعايير العالمية، وإتاحة الفرص المتساوية للجميع، خاصة من الراغبين في شراء المواد المستغنى عنها «السكراب»، لذا تم الاستعانة بأكبر وأعرق شركات المزادات في الدولة، ألا وهي شركة الإمارات للمزادات لما تمتاز به من خبرة عريقة في مجال البيع، وكذلك لكونها شركة رائدة ومتخصصة في هذا المجال على مستوى الدولة.

وأشار إلى أن الاتفاقية تأتي وفق سياسة واستراتيجية الهيئة، الرامية لبناء شراكات داخلية وخارجية لتحقيق الأهداف وفق خططها الموضوعة، كما أنها تعتمد منهجية موثقة ومقننة لإدارة العلاقة مع الشركاء، وتم تصنيف هذه المنهجية إلى ثلاث فئات هي «شركاء في الأهداف الإستراتيجية، وشركاء في العمليات والخدمات، وشركاء في تبادل الخبرات والمعرفة»، وهو ما تسعى الهيئة العامة للموارد لتحقيقه خلال هذا العام وستستمر في تطبيقه لما فيه تحقيقاً للمصلحة العامة.

ومن جانبه، أوضح عبدالله مطر المناعي المدير التنفيذي لشركة الإمارات للمزادات، أن توقيع هذا العقد يصب في مصلحة الجميع، ويحقق الأهداف المرجوة من ورائها، حيث سيتم بيع جميع المواد المستغنى عنها باختلاف أنواعها عبر المزادات العلنية المباشرة، والمزادات الإلكترونية والذكية، ليستطيع الجميع من مختلف أنحاء الدولة وخارجها من المشاركة في المزايدة بكل يسر وسهولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض