• الأربعاء 29 رجب 1438هـ - 26 أبريل 2017م

«الزعيم» يتقدم بهدفين و«الفورمولا» يعود في الشوط الثاني

العين والجزيرة يتعادلان في «ديربي الأربعة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مايو 2014

صلاح سليمان (العين)

تعادل العين والجزيرة 2 - 2 في مباراتهما مساء أمس، باستاد هزاع بن زايد، ضمن الجولة الـ 25 لدوري الخليج العربي لكرة القدم.

تقدم «الزعيم» بهدفين أحرزهما أسامواه جيان في الدقيقتين21 و43، ونجح «الفورمولا» في العودة إلى اللقاء، وإدراك التعادل بهدفي كايسيدو وعلي مبخوت في الدقيقتين68 و81، ليرتفع رصيد «البنفسج» إلى 40 نقطة، في المركز السادس، مقابل 42 نقطة للجزيرة متساوياً مع الوحدة الثالث.

حرص الفريقان على بناء الهجمات، وتكرار محاولاتهما على المرميين منذ الوهلة الأولى، سعياً لتسجيل هدف السبق الذي يمنح صاحبه الثقة المطلوبة، ويرفع من معنويات لاعبيه، ويضاعف من فرصته في حصد كامل النقاط، ولأن الفوز طموح الفريقين، فقد لعبا كرة هجومية، وكان العين الأفضل نسبياً والأكثر انتشاراً ووصولاً إلى مرمى الجزيرة، ولكن دون أن ينجح في تحقيق مبتغاه، ويحصل الجزيرة على خطأ في الدقيقة 16، عندما عرقل فوزي فايز مهاجم الجزيرة أحمد ربيع على حدود المنطقة، يتصدى لها كايسيدو الذي يطلق كرة صاروخية ترتد من العارضة ويشتتها الدفاع، وبعد ثلاث دقائق من فرصة «الفورمولا»، يمرر ياسين الغناسي كرة أمامية إلى الغاني أسامواه جيان الذي اتجه بها نحو المرمى في مضايقة مسلم فايز، إلا أن الهداف العيناوي ينجح في الهروب منه، ويضع الكرة على يمين علي خصيف مفتتحاً التسجيل وسط هتاف وصيحات «عشاق الزعيم»، ويعود أسامواه ليهدر فرصة ذهبية عندما رفع الغناسي كرة بالمقاس أمام المرمى يقابلها بتسديدة رأسية ضلت الطريق إلى الشباك.

ويبدأ الجزيرة رحلة البحث عن هدف التعادل، إلا أن دفاع العين كان بالمرصاد، لكل شاردة وواردة، ونجح في إبطال هجمات الجزراوية في مهدها، وفي المقابل لم تتوقف محاولات العين، بل جاهد لاعبوه لمضاعفة «الغلة»، وقبل دقيقتين من نهاية الشوط يتلقى أسامواه الهدية الثانية من الغناسي، في مواجهة المرمى، ولم يجد صعوبة في هز الشباك، لينهي الشوط الأولى بتقدم العين بهدفين.

ويدفع الإيطالي والتر زنجا مدرب الجزيرة بسبيت خاطر بدلاً من حسن أمين في الشوط الثاني، بينما أشرك الكرواتي زلاتكو مدرب العين إبراهيما دياكيه بدلاً من محمد عبدالرحمن، ويبذل الجزيرة جهداً كبيراً لتقليص الفارق، والعودة إلى أجواء المباراة، وتثمر جهود «الفورمولا» عن تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 68 عندما راوغ عبدالله قاسم، المدافع مهند العنزي بسهولة، ومرر الكرة عرضية أمام المرمى، ليودعها كايسيدو غير المراقب داخل الشباك، وبعدها مباشرة يدخل الروماني رادوي الغائب منذ فترة طويلة، بدلاً من سلطان الغافري في العين، وعلي مبخوت بدلاً من إسماعيل الجسمي في الجزيرة، ويضغط «الفورمولا» بقوة بغية إدراك التعادل، ويكمل العين العشر دقائق الأخيرة بعشرة لاعبين، بعد طرد فوزي فايز للإنذار الثاني، ومن الخطأ الذي ارتكبه فوزي يسجل علي مبخوت هدف التعادل للجزيرة، في الدقيقة 81، وواصل الجزيرة هجومه في الدقائق الأخيرة، ولكن التعادل ظل قائماً حتى صافرة النهائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا