• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

مفاوضات بين العشائر والحكومة لحل أزمة الأنبار

مقتل 5 أشخاص و10 مسلحين بتفجيرات وعمليات أمنية في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مايو 2014

أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية أمس مقتل 5 أشخاص و10مسلحين وإصابة 12 شخصاً بجروح خلال تفجيرات وعمليات أمنية متفرقة في العراق. وصرح مصدر في شرطة محافظة بابل بأن طفلين شقيقين قتلا بانفجار عبوة ناسفة على جانب طريق في ناحية جرف الصخر شمال الحلة. وأعلن رئيس مجلس محافظة بابل رعد حمزة الجبوري، أن قيادة شرطة محافظة بابل شنت بالتنسيق مع قيادة طيران الجيش العراقي عملية أمنية برية وجوية أطلقت خلالها 100 صاروخ على أهداف مهمة لتنظيم «داعش» في الناحية ذاتها، وأسفرت عن مقتل 10 من مسلحي التنظيم.

وذكر مصدر في شرطة محافظة ديالى أن مدنيين قتلا وأصيب ثالث بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة في قرية «البو عواد» شمال بعقوبة. وقال مصدر في شرطة محافظة التأميم (كركوك) إن «عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب طريق قرب قرية «جغماغة» شمال غرب كركوك انفجرت لدى دورية عسكرية، ما أسفر عن مقتل ضابط برتبة ملازم أول».

وفي محافظة الأنبار، أعلن المتحدث باسم مستشفى الفلوجة العام أحمد الشامي، إصابة 11 شخصاً، بينهم طفلة، بجروح طفيفة ومتوسطة الخطورة نتيجة سقوط قذائف هاون أطلقتها القوات العراقية على منازل في الفلوجة. وأعلن نائب رئيس مجلس المحافظة فالح العيساوي أن لجنة التعويضات المحلية قامت بتعويض أصحاب 1300 منزل ممن تضرروا نتيجة العمليات العسكرية في أنحاء الرمادي بمبلغ قدره 10 ملايين دينار عراقي فما دون لكل عائلة. وأضاف أن اللجنة مستمرة بتعويض أصحاب المنازل المتضررة على دفعات لتستطيع العائلات العودة إلى المناطق التي نزحت منها.

وصرح رئيس مجلس المحافظة صباح كرحوت بأن هناك مفاوضات بين شيوخ عشائر المحافظة والحكومة العراقية الاتحادية في بغداد من أجل حل جميع الخلافات وإنهاء الأزمة الحالية في الأنبار.

وقال «إن الهدوء سوف يعود إلى الانبار خلال الايام المقبلة وتعود جميع العائلات النازحة إلى مناطقها، فالحكومة وافقت على تنفيذ مطالب المعتصمين ضمن المفاوضات الجارية حالياً».

في غضون ذلك، أظهرت إحصائيات أصدرتها وزارات الصحة والدفاع والداخلية أن أعمال العنف خلال شهر أبريل الماضي أسفرت عن مقتل 1009 أشخاص، هم 881 مدنياً و76 عسكريا و52 شرطياً، وإصابة 1152 مدنياً و125 عسكرياً و89 شرطياً بجروح، فيما قتلت قوات الأمن 112 «إرهابياً» واعتقلت 323 شخصاً آخرين.

وذكرت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق، في بيان أصدرته في بغداد، أن 750 شخصا قتلوا وأصيب 1541 آخرون بجروح في أبريل، موضحة أن تلك الأعداد لا تشمل ضحايا أعمال العنف والعمليات العسكرية في محافظة الأنبار. (بغداد - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا