• الاثنين 05 رمضان 1439هـ - 21 مايو 2018م

«الإبحار الشراعي العربي» تصل أبوظبي 15 فبراير المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 يناير 2013

أبوظبي (الاتحاد) - أعلنت اللجنة المنظّمة للطواف العربي للإبحار الشراعي انضمام فريق ‘النهضة’ العُماني إلى الفرق التي ستصل يوم 15 فبراير إلى نادي اليخوت والرياضات الشراعية في أبوظبي بعد انتهاء المرحلة الثانية من الدورة الثالثة للطواف العربي.

أنظار المهتمين بالرياضات الشراعية والإبحار حول العالم تتجه إلى أبوظبي الميناء الرئيسي في هذا السباق الشراعي الأطول من نوع في منطقة الخليج، ويشارك فيه فريق “النهضة” إلى جانب عدد من الفرق العالمية انطلاقاً من خط البداية، حيث تستمر السباقات التنافسية على الماء لمدة أسبوعين.

ويلتقي مجدداً بعض البحارة العالميين للانطلاق من البحرين لمسافة تصل إلى 760 ميلا بحريا مليئة بالتحديات والمغامرة خلال 15 يوماً من السباقات الصعبة يزورون خلالها 7 موانئ شهيرة في منطقة الخليج، وهي البحرين وقطر ونادي اليخوت والرياضات الشراعية في أبوظبي ثم يتابعون إلى رأس الخيمة ودبا والمصنعة وصولاً إلى خط النهاية في العاصمة مسقط.

الجدير بالذكر أنّ دورة 2013 من السباق ستنطلق من مملكة البحرين في العاشر من فبراير من العام الجاري، مروراً بقطر، وأبوظبي ورأس الخيمة بالإمارات، ومن ثم دبا والمصنعة ويختتم السباق في العاصمة مسقط، حيث سيتم الإعلان عن نهاية السباقات برمّتها في مسقط بتاريخ 25 فبراير.

وستتنافس الفرق على طول خط السباق مع المشاركة في العديد من الأنشطة والفعاليات التي ستقام للتواصل مع البحارين المحليّين.

ويعدّ الطواف سباقاً فريداً من نوعه على مستوى الخليج، وهو امتداد على مدى ثلاثة أعوام منذ إقامته في المنطقة، ولقد اكتسب مكانة مرموقة على صعيد سباقات الإبحار العالمية كونه يوفّر المناخ الملائم للشباب والمبتدئين في مشوار الإبحار. ومن المتوقّع أن يزداد حجم ونطاق هذا السباق سنوياً، خصوصاً مع مشاركة مجموعة لا يستهان بها من مؤسسات وشركات الإبحار الرائدة في العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا