• الأحد 10 شوال 1439هـ - 24 يونيو 2018م

العبادي والصدر: الحكومة المقبلة ستكون شاملة للجميع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 مايو 2018

بغداد -(د ب ا)

التقى رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي برئيس التيار الصدري مقتدى الصدر، داعيا جميع الكتل إلى القبول بالنتائج واتباع السبل القانونية للاعتراضات، كما دعا المفوضية إلى النظر بها.

وجدد مقتدى الصدر فجر اليوم الأحد، مساعيه لتشكيل حكومة عراقية جديدة شاملة للجميع دون اقصاء.

وقال الصدر في بيان صحفي وزع عقب اجتماعه في بغداد برئيس الحكومة حيدر العبادي «اجتماعنا مع العبادي هو رسالة اطمئنان للجميع أن الحكومة المقبلة ستكون شاملة للجميع دون اقصاء لاحد أو تفريق».

وأضاف «يدنا ممدودة للجميع لتشكيل حكومة بأسرع وقت».

وقال العبادي «إننا نعمل مع الكتل السياسية على تشكيل حكومة قوية توفر الخدمات وفرص العمل وهناك تطابق في وجهات النظر مع الصدر لتشكيل حكومة تستوعب الجميع».

وقاد الصدر خلال الأيام الماضية سلسلة اجتماعات مع رجل الدين عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني وسفراء دول الجوار العراقي باستثناء إيران فضلا عن تلقي اتصالات هاتفية من زعماء العملية السياسية في العراق كرست لمناقشة شكل الحكومة العراقية بعد إعلان النتائج النهائية للانتخابات البرلمانية العراقية.

وتصدرت قائمة سائرون التابعة للزعيم مقتدي الصدر نتائج الانتخابات وتلتها كتلة الفتح بزعامة هادي العامري رئيس منظمة بدر ومن ثم حلت ثالثا كتلة النصر بزعامة رئيس الوزراء حيدر العبادي.

وينتظر أن يبدأ البرلمان العراقي المنتخب عقد جلساته بعد مصادقة المحكمة الاتحادية في العراق على نتائج الانتخابات.