• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تنظيم فعاليات متنوعة في أسبوع الأصم العربي

جمعية الإمارات تدرس وضع قاعدة بيانات للصم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

تدرس جمعية الإمارات للصم وضع قاعدة بيانات كاملة للصم وتعديل بعض القوانين المتعلقة بتوظيف الصم وترقياتهم. وتنظم الجمعية خلال الأيام المقبلة عدداً من الفعاليات بمناسبة أسبوع الأصم العربي الـ 40 تحت شعار تعزيز حقوق الصم في العمل.

وقال راشد الهاجري المستشار الإعلامي بجمعية الإمارات للصم إنه سيتم عرض مسرحية «رسالة أصم» اليوم الثلاثاء في مسرح أبوظبي على الكورنيش بمناسبة أسبوع الأصم وستتطرق أحداث المسرحية الاجتماعية للمشكلات التي تعاني منها فئة الصم ومنها قضية شركة الهواتف وارتفاع رسوم مكالمات الفيديو، والدمج في المدارس وعدم توافر معلمين مؤهلين على دراية بلغة الإشارة، كما ستتطرق لعدم توفير بعض الأجهزة اللازمة للتواصل من قبل الزوجين الصم مع أطفالهما وخاصة في الأشهر الأولى من الولادة وكذلك صعوبة مراقبة ومتابعة الأطفال من قبل الزوجين الصم.

وقال حمد هزاع سلطان الدرمكي، رئيس جمعية الإمارات للصم إن جمعية الإمارات للصم تعمل على تشجيع البحوث المتعلقة بالصم والصمم، والنهوض بالخدمات المقدمة لفئة الصم، وتأهيلهم وإعدادهم بشكل علمي ومهني، والقيام بدور الرعاية الصحية بشقيها الوقائي والعلاجي بالتعاون مع الجهات المختلفة، والعمل على نشر الوعي في المجتمع بهدف الحد من الإعاقة والتدخل المبكر.

ويشير مصبح سعيد النيادي نائب رئيس جمعية الإمارات للصم إلى أن عدم توافر مترجمين للغة الإشارة في معظم الدوائر والمؤسسات يعد من أبرز وأهم المشكلات التي تواجه فئة الصم بصفة عامة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض