• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المباراة فرصة لتجربة اللاعبين

الأهلي وعجمان.. «الاسترخاء» بعد «حرق الأعصاب»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مايو 2014

معتز الشامي (دبي)

تندرج مباراة الأهلي عجمان في الساعة الثامنة و45 دقيقة مساء اليوم، على ستاد راشد بدبي، ضمن الجولة الـ 25 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، تحت بند «خارج الضغوط» على الفريقين، والتي كادت أن تحرق الأعصاب، بعد أن حسم «الفرسان» اللقب في الجولة الـ 23 أمام الوصل، ولا يزال متصدراً للترتيب بـ 58 نقطة، ويستغل بقية مبارياته في البطولة، من أجل منح الفرصة للاعبين العائدين من الإصابات، وإراحة الأساسيين، للتجهيز الفني المختلف للبطولة الرابعة التي يدخلها للمنافسة على لقبها هذا الموسم، في نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة أمام العين، يوم 18 مايو الجاري، وفي الوقت نفسه، يسعى «الأحمر» لتأكيد تفوقه أمام «البرتقالي» الذي كاد أن يحرج «الفرسان» في لقاء الدور الأول.

أما «البرتقالي»، فهو يدخل هو الآخر لقاء اليوم، دون المعاناة من ضغط الهروب من شبح الهبوط، وهو ما اختبره عجمان خلال الجولات القليلة الماضية، حتى حسم الأمر، وتأكد هبوط دبي والشعب إلى دوري «الهواة»، كما كانت المفاجأة في تقدم «البرتقالي» في الترتيب إلى المركز العاشر بـ 25 نقطة، متفوقاً على الإمارات صاحب الترتيب الـ11 وله 22 نقطة، والوصل الثاني عشر، برصيد النقاط نفسه، ورغم ارتياح لاعبيه من ضغط العودة إلى «الهواة»، بعد سنوات مع «المحترفين»، إلا أن الهدف في مباراة اليوم والجولة الأخيرة في ختام الدوري، هو ضرورة الحفاظ على ترتيب متقدم، ما يعني أن شعار الفريق أمام حامل لقب الدوري سيكون حتمية اللعب من أجل الفوز.

وبالعودة إلى الأهلي، نجد أنه يملك أقوى خط هجوم بالتساوي مع العين برصيد 49 نقطة قبل بداية الجولة أمس، بينما الميزة التي يتفوق فيها «الأحمر»، تكمن في وفرة اللاعبين القادرين على التسجيل في أي وقت خلال المباراة، ورغم ذلك ربما يؤدي تغيير طريقة لعب «الفرسان»، وإجراء تغييرات على مستوى اللاعبين، وبعض المراكز إلى تعطيل القوة الضاربة الهجومية لـ «الأحمر»، حيث يتوقع أن يستغل الروماني كوزمين مدرب الأهلي لقاء اليوم، من أجل الدفع بعدد من اللاعبين الجدد الذين لم يحصلوا على فرصتهم كاملة، لأسباب مختلفة، ما بين الإصابة والإيقاف، مثل سعد سرور وماجد حسن وثامر محمد، بالإضافة إلى خمينيز وسالمين خميس، وحميد عباس وعدنان حسين، وهو ما حدث خلال الجولة الماضية أمام الشباب.

وفي المقابل، يسعى عبد الوهاب عبد القادر مدرب عجمان للوصول إلى تشكيلة أفضل عبر منح الفرصة أيضاً لعدد من الوجوه التي لم تحصل على فرصتها كاملة بهدف الوصول إلى «التوليفة» الأمثل قبل نهاية الموسم، وإذا كان عجمان لا يجيد الأداء خارج أرضه، حيث خسر بعيداً عن دياره 7 مباريات، وتعادل 3 مرات، وفاز بمباراتين فقط ، بينما يعتبر الأهلي هو الفريق الأكثر فوزاً على أرضه هذا الموسم، بواقع 10 انتصارات، وتعادل وخسارة بقرار إداري أمام الظفرة، بالإضافة إلى أنه الأكثر فوزاً أيضاً خارج أرضه، بواقع 8 فوز.

سعد سرور: أفرض نفسي بـ «القتال» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا