• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حمّلت مليشيات الحوثي وصالح المسؤولية الكاملة عن سلامتهم

تظاهرة في صنعاء تطالب بإطلاق المعتقلين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 17 أغسطس 2016

صنعاء (الاتحاد، وكالات)

شهدت صنعاء أمس، تظاهرة حاشدة لأسر وأهالي ورابطة أمهات المختطفين للمطالبة بالإفراج عن آلاف المعتقلين في سجون مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية. ونفذ المتظاهرون ومعظمهم من النساء والأطفال سلسلة بشرية امتدت مئات الأمتار أمام وفي محيط مبنى النائب العام في حي مذبح شمال غرب العاصمة.

ورفعت المشاركات في التظاهرة لافتات كتب عليها عبارات باللغتين العربية والإنجليزية منها «أبناؤنا يتعرضون للتجويع والتعذيب في سجون جماعة الحوثي» و«الخطر يهدد أبناءنا المختطفين ولا مجيب».

ورفعت متظاهرتان لافتة كبيرة كتب عليها «يا أحرار العالم.. أبناؤنا وإخواننا في السجون.. نناشد كل من لديه ضمير إنساني إطلاق سراحهم وإرجاعهم لأهلهم وذويهم». وشوهدت طفلة في الرابعة من عمرها ترفع لافتة بيضاء صغيرة مكتوباً عليها «أخرجوا أبي.. اشتقت إليه». وقالت إحدى المتظاهرات «أتينا أمام مكتب النائب العام للمطالبة بالإفراج عن المختطفين والمعتقلين في سجون المليشيات التي ليس لديها أي رحمة ولا تقوم بإعطاء المختطفين الحقوق الإنسانية البسيطة». مشيرة إلى تقارير إعلامية أخيرة تحدثت عن نقل العشرات من المعتقلين في صنعاء إلى صعدة.

وحمل بيان الرابطة مليشيات الحوثي وصالح المسؤولية الكاملة عن تدهور الحياة الصحية للمختطفين نتيجة التصرف الهمجي والمعاملة القاسية بحقهم، ودعا المجتمع الدولي والضمير الإنساني التضامن مع المختطفين ورفع الضيم عنهم والعمل على إطلاق سراحهم وضمان سلامتهم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا