• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

ينظمه «الاتحاد التعاوني» لدعم العاملين في المهنة

إقامة أول مهرجان خاص بصيادي الأسماك قريباً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 17 أغسطس 2016

ناصر الجابري (أبوظبي)

يعتزم الاتحاد التعاوني لجمعيات صيادي الأسماك تنظيم مهرجان خاص بالصيد خلال الشهرين المقبلين في سوق الأسماك بالمشرف مول في أبوظبي، وذلك بهدف التعريف بمهنة الصيد، ودورها في تحقيق الأمن الغذائي.

وقال المستشار علي المنصوري رئيس الاتحاد التعاوني لجمعيات صيادي الأسماك، رئيس جمعية أبوظبي التعاونية لصيادي الأسماك، إن المهرجان يعد الأول من نوعه على مستوى دولة الإمارات، والمنطقة، وسيشارك فيه الصيادين من مختلف إمارات الدولة، وسيشكل المهرجان فرصة للصيادين لاستعراض الأسماك، كما سيعد دعامة رئيسة لأسواق الأسماك في الدولة.

وأضاف «توجد العديد من المهرجانات في الدولة، وكان آخرها مهرجان ليوا للرطب، وهي مهرجانات يقصد بها التذكير بماضي الآباء والأجداد، وتسليط الضوء على ما قاموا به من توريث للمهن، والحفاظ عليها، واليوم يوجد أكثر من 7 آلاف صياد، ونحو 40 ألف شخص يستفيدون بشكل مباشر من عوائد مهنة الصيد وفضلا عن اعتباره جزءا أصيلا من الموروث الثقافي للدولة، فالصيد أيضا جزء مهم من اقتصاد الدولة، ويحظى بمتابعة من المستويات كافة.

وتابع المنصوري: «إقامة أول مهرجان خاص بالصيد على مستوى الدولة يمثل مشروعاً مهماً من الناحيتين الاقتصادية والتراثية، فهو يمكن الصيادين من عرض منتوجهم السمكي، وتسويقه، إضافة للجانب التراثي المتمثل في استعراض دور الصيد، وتأثيراته على ابن الإمارات، وارتباطه بتاريخ دولة الإمارات.

وحول توقيت المهرجان، أشار المنصوري إلى أنه سيتم تنظيم المهرجان بما يتوافق مع توقيت الذروة في معدلات الصيد، مما يفسح المجال لتنظيم مهرجان على أعلى المستويات، وبتواجد مختلف الكميات، والأنواع للأسماك.

وأكد المنصوري، أن المهرجان سيحظى بمشاركة العديد من الفرق البحرية، التي ستقدم العروض، والأغاني الشعبية، كما سيتم خلال المهرجان تسليط الضوء على أنواع الأسماك النادرة، واختلاف أحجام الأسماك، وعدد من المسابقات التحفيزية التي ستشجع الصيادين على المشاركة الواسعة في النسخة الأولى من المهرجان.

ولفت المنصوري إلى حاجة الجيل الجديد للتعرف على ما تشكله الثروة السمكية من عوائد اقتصادية، ودورها في تحقيق الأمن الغذائي، وأهمية الاستدامة فيها، ووجود مهرجان جامع للصيادين على مستوى الدولة، سيعد فرصة نحو توحيد الجهود الخاصة بالثروة السمكية، كما يعتبر فرصة للصيادين للتعريف بمهنتهم، وأنواع الأسماك المحلية التي تتكاثر في سواحل الدولة، كما سيشكل حلقة وصل ما بين المهتمين بمهنة الصيد من جهة، والمستهلكين من جهة أخرى.

وأشاد المنصوري بالاهتمام الذي توليه القيادة الرشيدة في رعاية الصيادين، ودعم الاتحاد التعاوني لصيادي الأسماك، وإيجاد حلول مبتكرة تشجع الصيادين، معتبرا أن المهرجان يأتي ضمن سياق سعي الاتحاد التعاوني للوصول إلى أعلى مستويات الجودة مواكبة مع حكومة المستقبل في دولة الإمارات، كما أن أن استراتيجية الاتحاد التعاوني لصيادي الأسماك ترتكز على تقديم كافة الحلول التي تنعكس إيجابا على أحوال الصيادين في الدولة، إضافة لتقديم الخدمة التي تليق بما تمثله مهنة الصيد من خصوصية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض