• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

بعد اكتمال مبنى الشحن ومرافق الدعم التابعة له

«الإمارات للشحن الجوي» تطلق عملياتها من مطار آل مكتوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 مايو 2014

بدأت الإمارات للشحن الجوي أمس العمل انطلاقاً من مبناها الجديد للشحن في مطار آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال في أعقاب الانتهاء من الأعمال الإنشائية والتخطيط والاختبارات لضمان إنجاز عملية انتقال عملياتها من مطار دبي الدولي بشكل يتسم بمستويات عالية من الكفاءة والسلاسة.

وتم تدشين «عمليات الإمارات للشحن الجوي» في مطار آل مكتوم الدولي أمس مع وصول إحدى طائرات الشحن التابعة لها من طراز «بوينغ 777» قادمة من أمستردام وعلى متنها حمولة كاملة من الشحنات يتجاوز وزنها 100 طن.

واشتملت الحمولة على شحنات من الزهور والآلات والإلكترونيات والبضائع العامة جرى نقلها إلى وجهات مختلفة ضمن شبكة رحلات «طيران الإمارات» عبر رحلات الناقلة من مطار دبي الدولي.

وقد بدأت العمليات الإنشائية في المرحلة الأولى من مبنى الشحن ومرافق الدعم التابعة له في يوليو الماضي، وتم إنجاز تلك العمليات حسب الجداول الزمنية المحددة وباتت المرافق التي يديرها طاقم مؤهل يضم 250 شخصا تتمتع بجاهزية تامة. ومن المقرر أن ترتفع الطاقة الاستيعابية السنوية للمبنى الجديد إلى 700 ألف طن فور تشغيل المرحلة الثانية المقرر الانتهاء منها في سبتمبر من العام الحالي.

وقال نبيل سلطان نائب رئيس أول «طيران الإمارات» لدائرة الإمارات للشحن الجوي إن انطلاق عمليات الإمارات للشحن الجوي اليوم يعد نقلة نوعية في مسيرة نمو وتطور الإمارات للشحن الجوي.

وأضاف أن تدشين المرحلة الأولى من مبنى الشحن في المطار يتوج جهودا مكثفة بذلتها فرق العمل خلال الشهور الماضية بالتعاون مع الشركاء ومختلف الجهات ذات العلاقة، مؤكداً الحرص على إجراء عمليات تشغيل تجريبية مكثفة للمبنى الجديد على مدى الأسابيع الماضية، للتأكد من الجاهزية التامة للعمليات فيه إلى جانب ضمان سلاسة حركة الشحنات فيما بين مطار آل مكتوم الدولي ومطار دبي الدولي للتمكن من الحفاظ على مستويات الخدمة الرفيعة التي يتوقعها عملاء الشركة.

ويمتاز المبنى بحداثته الفائقة وهو مجهز بأكثر الأنظمة والتقنيات تطوراً، علماً بأن العمليات في المبنى الجديد ستسهم بنسبة 35% من الإيرادات الإجمالية للإمارات للشحن الجوي.

وتشغل الإمارات للشحن الجوي حالياً أسطولا مكوناً من 12 طائرة للشحن منها 10 طائرات من طراز «بوينغ 777 إف إس» وطائرتان من طراز «بوينغ 747إي آر إف إس». وسيتم نقل الشحنات التي تصل على متن طائرات الشحن بوساطة خدمات النقل البري بين مطاري «دبي الدولي» و«آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال» وذلك عبر شارع الإمارات إي-611 الذي سيكون بمثابة الممر الرئيسي لنقل الشحنات بين طائرات الشحن وطائرات المسافرين. ويتكون أسطول شاحنات النقل البري حاليا من 47 شاحنة، ومن المقرر تعزيز هذا الأسطول وفقا لمتطلبات الشحن المستقبلية. (دبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا