• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

العلماء يدعون إلى استثمار شهر رمضان في الطاعات

الجمهور يشيد بدروس ومحاضرات ضيوف رئيس الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 مايو 2018

أبوظبي (وام)

ألقى العلماء ضيوف صاحب السمو رئيس الدولة عددا من الدروس والمحاضرات في المساجد ومجالس الأحياء والمؤسسات حظيت بمتابعة وإشادة كبيرة من الجمهور الذي ثمن مبادرة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " التي تثري نفحات هذا الشهر الفضيل.

 

وحاضر العلماء - ضمن البرنامج اليومي الذي أعدته الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بإشراف من وزارة الشؤون الرئاسة - حول "رمضان غنيمة المؤمن" داعين إلى استثمار الشهر الكريم بالطاعات وقراءة القرآن طمعا في نيل الأجر والثواب المضاعف والحرص على تنمية العلاقات الاجتماعية من خلال صلة الأرحام والعطف على الفقراء والمساكين ودعم الجمعيات الخيرية في الدولة.. حيث توزعت المحاضرات داخل جزيرة أبوظبي وخارجها.

وحاضر الدكتور عبده إبراهيم في مسجد هامل بن خادم الغيث بأبوظبي، والدكتور علي مصطفى الزيني في المركز الوطني للتأهيل، وقدمت الدكتورة كلثومة دخوش محاضرة للنساء في مسجد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بالباهية.

ويتضمن برنامج العلماء الضيوف دروسا ومحاضرات بلغات مختلفة.. فقد حاضر بلغة الأوردو سيد محمد جفري موثو كوياثنجال في مسجد عبد الخالق عبد الله خوري بأبوظبي، ومحمد فاروق عبد الجليل مسليار بمسجد الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان في مدينة محمد بن زايد بأبوظبي.

وضمن دروس كرسي الشمائل المحمدية الذي خصص للسيرة النبوية.. ألقى الدكتور ياسين محمد طه أحمد البدوي درسا بمسجد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان في مدينة الفلاح بأبوظبي تناول فيه " مولده صلى الله عليه وسلم وإرهاصات النبوة " مستعرضا بشريات مولده ودلائل نبوته عليه السلام.

كما ألقى الأستاذ الدكتور محمد عمر أبو ضيف محمد درسا في مسجد العزيز بجزيرة الريم بأبوظبي فسر فيه سورة الفرقان.. وذلك ضمن دروس الكراسي العلمية.

وفي مجلس المتعرض سيف العفاري بمنطقة العين حاضر الأستاذ سليمان بن حسين الطريفي " حول كيف نستقبل رمضان ؟ " حضرها عدد كبير من المواطنين.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا