• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

استعملت حلي والدتها في تزيينها

تصاميم شيخة الأحمد عالمية بروح محلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 مايو 2018

لكبيرة التونسي(أبوظبي)

بألوانها الهادئة وقصاتها التي تواكب خطوط الموضة العالمية، أطلقت المصممة الإماراتية شيخة الأحمد مجموعتها الجديدة راسمة ملامح موضة تتناسب مع الشهر الكريم وعيد الفطر السعيد، حصرتها في العديد من الألوان الجميلة والمفرحة، وقدمت عبرها العديد من القطع مستوحاة من التراث الإماراتي والخليجي، مستعملة حلي والدتها الذهبي في تزيينها لتزيدها ألقا وبهجة وتعلي قيمتها المعنوية.

وقدمت شيخة الأحمد صاحبة «دار ش» إبداعاتها من 10 قطع مصممة بعناية فائقة، ضمن مجموعة من العبايات العصرية الساحرة بألوان لامعة براقة من ذهبي وفضي و«روز كولد» وقصات تناسب ذوق جميع النساء وتواكب خطوط الموضة العالمية، وأضفت الأقمشة المستعملة في تصميم القطع فخامة على هذه التشكيلة الجميلة التي ستزيد المرأة جمالاً وأناقة.

وأولت عناية كبيرة لجميع تفاصل مجموعتها التي ربطتها بالتراث الإماراتي، حيث زينتها بالقطع الذهبية التراثية التي تمتلكها والدتها وصورتها بمتحف رأس الخيمة، لتربط الحاضر بالماضي، وتنقل التراث للأجيال الحالية بطريقة جمالية، وفي الوقت نفسه تنقل تراث بلدها للعالمية عبر هذه المجموعة الناطقة بالجمال.

وتناسب تصاميم مجموعة رمضان الكريم والعيد السعيد 2018 لشيخة الأحمد السهرات العائلية، وبالنسبة للقصات، فإنها صممت قطعاً بثلاث طبقات وهو ما يناسب خطوط الموضة العالمية يزيدها طولها غموضاً، وتعكس التشكيلة شخصيتها، حيث تتميز بالاحتشام، ولا تخلو من إبداع، بما يتناسب مع أجواء رمضان العائلية والتجمعات واستضافة الأسرة والأصدقاء، بينما زادتها الألوان سحراً، باستعمال اللون الأخضر لتتناسب مع الحلي الذهبية، واللون البيج ودرجات البني، والأسود والذهبي، أما الأقمشة فاستعملت الخفيفة والثقيلة وخامات الترتر البراقة شائعة الاستعمال حاليا.

وتحرص الأحمد على المشاركة في العديد من المعارض داخل الدولة وخارجها، لتعزز حضورها في المجتمعات العربية والعالمية، بجانب مشاركتها الفاعلة من خلال معرض «ش فاشن لاونج» الذي يعتبر من أهم المعارض المحلية. وتخلت عن عملها كمصرفية للتفرغ لموهبتها في التصميم والإبداع برؤية مختلفة تحاول إثراء المجتمع بأزياء جميلة ومفعمة بالحيوية والجمال مراعية عادات وتقاليد المرأة الشرقية، مؤكدة أنها تطلق مجموعتين في السنة، محاولة رفد عالم الموضة بأزياء تعكس أفكارها وتحمل من روحها وتبرز شغفها بالأزياء، ونظراً لتميزها اختارتها ماركة «جروب ريفولي» لتزودها بإنتاجها من الأزياء الخليجية في سابقة لأول فتاة عربية تختارها الماركة الشهيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا