• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

إيطاليا - نابولي ينعش آماله في دوري الأبطال

روما يرفض «الوصافة» و«ديربي الغضب» ينتهي بالتعادل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 أبريل 2015

روما (أ ف ب)

واصل روما مسلسل نتائجه المتواضعة في الآونة الأخيرة، واكتفى بالتعادل على أرضه مع اتلانتا 1-1 أمس الأول في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وكانت الفرصة سانحة أمام فريق المدرب الفرنسي رودي جارسيا لاستعادة المركز الثاني الذي خسره في المرحلة السابقة لمصلحة جاره لاتسيو اثر تعادله مع تورينو (1-1)، وذلك بسبب خسارة «بيانكوشيليستي» أمام يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر صفر-2 السبت، لكن روما عاد ليجد نفسه مجدداً في دوامة التعادلات (6 في المراحل التسع الأخيرة إلى جانب هزيمة على أرضه أمام سمبدوريا صفر-2)، وذلك رغم تقدمه منذ الدقيقة 3 بهدف لقائده الأزلي فرانشيسكو توتي من ركلة جزاء جعلت الأخير على بعد ركلة جزاء واحدة من الرقم القياسي المسجل باسم روبرتو باجيو (68 ركلة جزاء). لكن اتلانتا أدرك التعادل في الدقيقة 23 من ركلة جزاء أيضا، ثم عجز بعدها فريق العاصمة عن الوصول إلى الشباك، ما وضع يوفنتوس على مشارف اللقب كونه يتقدم حاليا بفارق 15 نقطة عن قطبي العاصمة قبل 7 مراحل على ختام الموسم.

واستفاد نابولي من نتيجتي قطبي روما لينعش آماله بالمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وأكد النتيجتين المميزتين اللتين حققهما في مباراتيه الأخيرتين ضد فيورنتينا (3-صفر) في الدوري ومضيفه فولفسبورج الألماني (4-1) في ذهاب ربع نهائي مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج»، وذلك من خلال فوزه الكبير على مضيفه الجريح كالياري التاسع عشر قبل الأخير بثلاثية نظيفة سجلها الاسباني خوسيه كاليخون (24) وانتونيو بالتزانو (45 خطأ في مرمى فريقه) ومانولو جابياديني (59) في مباراة أكملها فريق المدرب الإسباني رافايل بينيتيز بعشرة لاعبين بعد طرد كريستيان ماجيو في الدقيقة 65، ورفع الفريق الجنوبي رصيده إلى 53 نقطة في المركز الرابع بفارق 5 نقاط عن قطبي العاصمة.

وعلى ملعب «جوسيبي مياتزا»، انتهى مواجهة الجارين الجريحين الإنتر وميلان بالتعادل صفر-صفر في مباراة محتسبة على أرض الأول، ليفشل الفريقان بالتالي في تحقيق فوز «شرفي» بعد أن فقدا الأمل منطقياً بالحصول على مقعد أوروبي الموسم المقبل.

ويحتل انتر المركز العاشر برصيد 42 نقطة مباشرة خلف ميلان بفارق نقطة. وتغلب باليرمو على ضيفه القوي جنوه (2-1). وواصل بارما نضاله رغم هبوطه المحسوم منطقياً إلى الدرجة الثانية وحصل على نقطة من مضيفه أمبولي بالتعادل (2-2). وعاد أودينيزي من كييفو بنقطة بتعادله معه (1-1)، كما تعادل تورينو مع مضيفه ساسوولو (1-1).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا