• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تفقد الإدارة العامة لأمن المطارات في دبي

المزينة: خبرات وكفاءات رجال شرطة مطار دبي الدولي يستعان بها محلياً وخارجياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مايو 2014

أكد اللواء خبير خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، أن الإدارة العامة لأمن المطارات في شرطة دبي، باتت إحدى الحلقات المهمة والرئيسية في التطور الذي طرأ على مطارات دبي العالمية، الأمر الذي يجعل من المسؤوليات الملقاة على عاتق الضباط والأفراد كبيرة، خاصة أن مطار دبي الدولي، أصبح أحد أبرز المطارات في العالم وأكثرها تطوراً، وأصبحت الإدارة العامة لأمن المطارات تمتلك الكثير من الكفاءات في مختلف التخصصات، وباتت الدوائر والمؤسسات والمطارات داخل الدولة وخارجها تستعين بخبرات ضباطها.

وأوضح أن مطار دبي الدولي هو البوابة الأولى للقادمين للدولة، باعتباره أحد المنافذ الحيوية المهمة لدبي خاصة، ودولة الإمارات عامة، وتشهد ازدياداً في نمو حركة الشحن والمسافرين اليومية، مما حتم على شرطة دبي تقديم خدمات تهدف إلى تذليل العقبات ، وتسهيل إجراءات جميع مستخدمي المطار، وتعزيز الثقة والتعاون مع أفراد الجمهور.

جاء ذلك خلال تفقده للإدارة العامة لأمن المطارات ضمن برنامج التفتيش السنوي للإدارات العامة ومراكز الشرطة، يرافقه اللواء الطيار أحمد محمد بن ثاني مساعد القائد العام لشؤون المنافذ، والعقيد سعيد الرحومي، مدير الإدارة العامة لأمن المطارات بالوكالة، والعقيد محمد أحمد بن ديلان المزروعي، مساعد المدير العام لشؤون الإدارة، والعقيد حمودة العامري مدير إدارة الشؤون الإدارية، والمقدم خالد سعيد بن سليمان مدير إدارة الرقابة والتفتيش بالإدارة العامة لحقوق الإنسان، والنقيب عبد الرزاق المازمي رئيس قسم التفتيش، وعدد من الضباط.

مبنى رقم 3

عقب ذلك توجه إلى مبنى 3 من مطار دبي الدولي وإطلع على الإحصائيات الجنائية والمرورية، مشيدا بانخفاض البلاغات الجنائية في المطار خلال العام الماضي 653 بلاغا مقابل 817 بلاغا خلال العام 2012 وانخفاض عدد القضايا إلى 48 خلال العام الماضي مقابل 87 خلال العام 2012، نتيجة تطبيق عدد من البرامج الوقائية التي ساهمت في تقليل البلاغات وتطبيق السيطرة الأمنية وانتشار الأفراد بالشكل المطلوب في مختلف مناطق الاختصاص والقاء القبض على 123 مطلوبا خلال العام الماضي. كما أطلع على إحصائيات التواصل مع الضحية، حيث بلغ عدد الذين تم التواصل معهم خلال العام الماضي 333 ضحية، مقابل 871 في العام 2012، بينما بلغ عدد الاتصالات 414 اتصال في العام 2013، مقابل 975 خلال العام 2012.

أمن الشحن

واثني على إدارة أمن الشحن بتأمينها 2,644,776,602 طن من الشحنات والطرود، وضبط عدد 1,892 من الممنوعات، ونصف مليون طن من أنياب الفيل “العاج” المحرمة دوليا والحصول على المركز الأول في جائزة التميز للشحن لعام 2012.

ثم اطلع القائد العام لشرطة دبي على إحصائيات مكتب ضمان الجودة، حيث بلغ عدد الاقتراحات الواردة من موظفي الإدارة خلال العام الماضي 3157 اقتراحا، مقابل 2240 في العام 2012، بينما بلغ عدد الاقتراحات المطبقة في العام الفائت 228 اقتراحا، مقابل 167 في العام 2012. (دبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض