• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

بحث ورئيس وزراء إثيوبيا علاقات التعاون بين البلدين

محمد بن زايد: سياسة الإمارات ثابتة في توسيع علاقاتها مع الدول الصديقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 مايو 2018

أبوظبي (وام)

بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومعالي الدكتور أبي أحمد، رئيس وزراء جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية، علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين، إضافة إلى مجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك، خلال استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مساء أمس، في قصر الشاطئ، معالي الدكتور أبي أحمد الذي يقوم بزيارة عمل إلى الدولة. ورحب سموه بزيارة رئيس الوزراء الإثيوبي، متطلعاً سموه إلى أن تسهم الزيارة في تعزيز علاقات التعاون بين دولة الإمارات وإثيوبيا، خلال المرحلة المقبلة، بما يلبي تطلعات قيادتي البلدين وشعبيهما الصديقين.

وجرى خلال اللقاء الذي حضره سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، استعراض علاقات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والآفاق المستقبلية الواعدة، لتعزيزها وتطويرها، بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، سياسة دولة الإمارات الثابتة تجاه توسيع علاقاتها مع الدول الصديقة، وفق مبادئ الثقة والاحترام المتبادل والتفاهم وخدمة المصالح المشتركة، مشيراً سموه إلى أن دولة الإمارات ترتبط بعلاقات طيبة ومتطورة مع إثيوبيا في إطار حرص قيادتي البلدين على تعزيزها وتنمية أوجه التعاون المشترك في المجالات كافة.

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإثيوبي، متانة وتميز علاقات بلاده مع دولة الإمارات، معرباً عن ثقته في أن هذه العلاقات ستشهد مزيداً من النمو والتطور في مختلف المجالات، مشيراً إلى أن دولة الإمارات نموذج ناجح في المنطقة بفضل حكمة ورؤية مؤسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وبفضل حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، على تعزيز هذا النموذج في القيادة الحكيمة، والتي أوصلت دولة الإمارات إلى مصاف الدول المتقدمة والمتطورة.

حضر اللقاء، معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، ومحمد مبارك المزروعي، وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي.

فيما حضر اللقاء من الجانب الإثيوبي، معالي الدكتور وركيه جيبيهو نيجيوو، وزير الخارجية، ومعالي أحمد شيدي محمد، وزير شؤون الاتصال الحكومي، ومعالي فيتسيم اريجا حييريكدان، وزير دولة، وتيجيبي بيرهي، سفير إثيوبيا لدى الدولة. وكان رئيس وزراء إثيوبيا، قد وصل إلى الدولة في وقت سابق أمس، حيث كان في استقباله لدى وصوله مطار البطين في أبوظبي، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان. كما كان في استقباله، سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، ومحمد مبارك المزروعي، وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا