• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الاتحاد للطيران تضيف رحلة يومياً إلى البندقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 17 أغسطس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تعتزم الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، توسيع نطاق شبكة رحلاتها إلى إيطاليا عبر إضافة رحلة يومية إلى مطار البندقية، ماركو بولو.

ومن المقرر أن يبدأ تشغيل الخدمة الجديدة اعتباراً من 30 أكتوبر القادم، عبر طائرة من طراز آيرباص A319، والتي تستوعب 16 مسافراً على متن درجة رجال الأعمال، و90 على متن الدرجة السياحية. وستوفر الاتحاد للطيران، جنباً إلى جنب مع شريكتها بالرمز وبالحصص أليطاليا، 35 رحلةً أسبوعياً داخل وخارج إيطاليا، بما في ذلك رحلتان يومياً إلى روما وميلانو.

وستسهم الخدمة الجديدة في منح الضيوف المسافرين بين الإمارات والمدينة الإيطالية مواعيد سفر أكثر ملاءمةً، بالإضافة إلى رحلات ربط أكثر يُسراً عبر مركز العمليات التشغيلية في أبوظبي إلى الوجهات الشعبية في أستراليا مثل سيدني وملبورن، إلى جانب وجهات مهمة على امتداد دول مجلس التعاون الخليجي، وشبه القارة الهندية وجنوب شرق وشمال شرق آسيا.

وتعدّ مدينة البندقية، التي تشتهر بجسورها وقنواتها الخلّابة، واحدةً من الوجهات السياحية الأكثر شعبيةً في العالم، بينما تأتي إيطاليا في المرتبة الخامسة في ترتيب الدول الأكثر استقطاباً للزوار على مستوى العالم، حيث بلغ عدد زائريها خلال عام 2015 نحو 50 مليون زائر، وفقاً لمنظمة السياحة العالمية.

وقد بدأت الاتحاد للطيران تشغيل رحلاتها إلى ميلانو عام 2007، قبل أن توسّع نطاق خدماتها بإضافة روما إلى الشبكة عام 2014، بما ساهم في تعزيز أواصر العلاقات التجارية القوية التي تجمع فيما بين دولة الإمارات وإيطاليا. حيث بلغت قيمة التجارة الثنائية بين البلدين نحو 6.14 مليار دولار عام 2015، كما سجّلت وزارة الاقتصاد في دولة الإمارات العربية المتحدة نحو 90 شركةً إيطاليةً.

وقال كيفن نايت، رئيس شؤون الاستراتيجية والتخطيط في الاتحاد للطيران، «إطلاق شركتنا خدمة الرحلات إلى البندقية يقدم دعماً إضافياً إلى وجهة تتمتع بشعبية كبيرة لدى المسافرين بين إيطاليا ومركز العمليات التشغيلية التابع لشركتنا وما بعده على امتداد شبكة الاتحاد للطيران المُتنامية، وإلى وجهات بعيدة مثل أستراليا، كما أننا نساهم جنباً إلى جنب مع شريكتنا بالرمز وبالحصص أليطاليا في تعزيز العلاقات التجارية المهمة التي تجمع بين إيطاليا والإمارات».

وتشغّل أليطاليا حالياً خدمة الرحلات من البندقية إلى أبوظبي عبر الشراكة بالرمز مع الاتحاد للطيران، وقررت إعادة تشغيل طائرتها عبر شبكتها العالمية اعتباراً من جدول رحلاتها المقرر لموسم شتاء عام 2016.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا