• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

بلدية العين تنفذ مشاريع رائدة للتوازن المائي والحفاظ على المخزون الجوفي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يناير 2016

عمر الحلاوي (العين)

تعكف بلدية مدينة العين على تنفيذ مشروع المراجعات المائية والمتوقع إنجازه في العام 2018، باعتباره أحد أهم المشاريع التي ستعمل على تعزيز الحفاظ على الأصول وإعادة تأهيلها بما يتناسب مع الخطط التنموية لإمارة أبوظبي، وتحقيق الأهداف الاستراتيجية لقطاعات الحدائق بوضع مخطط رئيس لنظام الري يدعم الاستراتيجية المائية للإمارة.

وبينت أن المشروع يسهم في دعم الخطط التصحيحية المطلوبة من بلدية مدينة العين والمرتبطة بمشكلة ارتفاع منسوب المياه الجوفية في المدينة، وذلك انطلاقاً من رؤية النظام البلدي الرامية لتحقيق التنمية المستدامة المنشودة وتعزيز معايير جودة الحياة في إمارة أبوظبي، من خلال تقييم واقع الآبار والخزانات والخطوط وتقييم الاحتياجات المائية للزراعات والمسطحات الخضراء ودعم التوازن المائي، كما يوفر مشروع المراجعات المائية والمخطط الرئيسي لنظام الري ببلدية مدينة العين في وضع مخطط عام لنظام الري والتوازن المائي للمدنية، إضافة لأهميته في مسح وتحديث البيانات ووضع المجسم الهيدروليكي للمدينة.

وتعمل البلدية على تنفيذ برنامج مشاريع الري والتجميل في القطاع الشرقي، والذي يعد أحد المشاريع الرائدة في مجال الاستدامة والمحافظة على المخزون المائي الجوفي الاستراتيجي مع تحقيق متطلبات مناطق القطاع من أساليب وخطوط الري والمماشي والحدائق بصورة مستدامة متكاملة تحافظ على استمرار تشغيل الأصول الثابتة.

وحول النتائج المرجوة من مشروع الري والتجميل في القطاع الشرقي، أكدت البلدية أنه يتمثل بالإسهام في تحقيق التوازن المائي واستخدام المياه المعاد تدويرها وبأقصى كفاءة لتحقيق البعد البيئي من الاستدامة، بالإضافة لتلبية احتياجات السكان من المماشي والحدائق وأماكن الترفيه المفتوحة، إلى جانب الجدوى الاقتصادية من خلال استخدام المياه المعاد تدويرها، وتقليل نفقات التشغيل، وإطالة عمر الأصول، حيث تشمل مراحل البرنامج بنية نقل المياه المعاد تدويرها إلى القطاع الشرقي وشبكة توزيع المياه لمناطق القطاع والحدائق والمماشي.

وأصدرت البلدية دليلها المرجعي لإدارة المياه الذي يعد مصدراً رئيساً وموثوقاً لمنظومة الري ومحطات المعالجة والتنقية في المدينة يمكن الاعتماد عليه في وضع خطط وتصاميم المشاريع المستقبلية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض