• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

تبحث إعادة الإعمار ورواتب موظفي «حماس» وتوحيد المؤسسات

حكومة الوفاق تعزز المصالحة بـ5 أيام عمل من غزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 أبريل 2015

عبدالرحيم حسين (رام الله)

بدأ وفد من وزراء ومسؤولين في حكومة الوفاق الوطني برام الله، أمس مهمة في القطاع لمتابعة عمل «حكومة غزة» التابعة لـ«حماس» في إطار تحرك لدفع جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية. وقال مسؤول في هيئة المعابر والحدود التابعة للسلطة الفلسطينية «أنه وصل إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون (ايريز) شمال قطاع غزة، نحو 40 مسؤولًا في الحكومة الفلسطينية بينهم حوالي 10 وزراء من أجل متابعة اعمال الحكومة في غزة خاصة قضية الموظفين».

ومن المقرر أن يمكث الوفد الحكومي في غزة حتى نهاية الأسبوع الحالي لبحث كافة القضايا العالقه. ودعا رامي الحمد لله رئيس الوزراء الفلسطيني خلال اجتماعه بوزراء حكومة الوفاق الوطني في مكتبه في رام الله أمس، قبيل توجههم إلى القطاع، إلى العمل على إنجاز الملفات العالقة وحلها، وبشكل خاص قضية الموظفين.

وقال الحمد الله «بناء على توجيهات الرئيس محمود عباس، فالحكومة تضع قضايا قطاع غزة، لا سيما إعادة الإعمار على رأس أولوياتها، وتبذل كافة الجهود لتوحيد مؤسسات الدولة الفلسطينية، وتعزيز المصالحة وتحقيق الوحدة الفلسطينية». وكان الحمد الله زار قطاع غزة منتصف الشهر الماضي. وتطالب «حماس» حكومة التوافق الفلسطينية بدفع رواتب موظفيها الذين يصل عددهم إلى نحو 40 ألفاً بين مدني وأمني. وسيعمل الوفد على مدى 5 أيام في مكاتب الوزارات في القطاع سعياً لحل أزماته العالقة.

وقال الناطق باسم الحكومة إيهاب بسيسو في تصريحات إذاعية، إن هذه الخطوة «تأتي في إطار زيادة الاهتمام الحكومي بالقطاع وتوحيد ودراسة الملفات العالقة وعلى رأسها قضية الموظفين». وذكر أن الوفد الحكومي إلى غزة مكلف بدفع تعزيز المصالحة «الأمر الذي يتطلب تجاوب كافة الأطراف الفلسطينية مع موضوع تنفيذ ملفات المصالحة». وأكد بسيسو اهتمام الحكومة بحل كافة الملفات العالقة في قطاع غزة ومعالجة آثار الانقسام الداخلي، وخاصة المشاكل الإدارية التي تتعلق بالموظفين المعينين قبل عام 2007، والعاملين في الوزارات والمؤسسات الحكومية الذين تم تعيينهم بعد ذلك التاريخ. وكان مجلس وزراء حكومة الوفاق قرر الثلاثاء الماضي، توجه كافة أعضائه إلى قطاع غزة، فيما تغيب عن ذلك الحمد الله لارتباطه بزيارة خارجية وبمعيته وزراء المالية والخارجية وشؤون القدس.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا