• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

عودة الاستقرار إلى أبين وقوات الجيش والمقاومة تشيد بدعم «التحالف»

إحباط هجوم إرهابي في عدن واعتقال 3 من «القاعدة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 أغسطس 2016

بسام عبدالسلام (عدن)

أحبطت الأجهزة الأمنية في عدن أمس عملية إرهابية لـ «القاعدة» بسيارة مفخخة كانت معدة للتفجير في مديرية المنصورة. وقالت إدارة أمن عدن في بيان، «إن قوة أمنية ضبطت الخلية المسؤولة عن هذه العملية، وهي مكونة من 3 أشخاص، أحدهم قيادي ميداني يلقب بـ «عبودي» الذي يعد من أبرز المطلوبين في المدينة لتورطه في عمليات تفجير واغتيالات طالت قيادات عسكرية وأمنية، وأخرى بالمقاومة». وأضافت أن اعترافات عناصر الخلية، أكدت أنهم كانوا متجهين صوب الطريق العام في المنصورة لتفجير السيارة عن بعد بواسطة هاتف محمول، من أجل إرباك الحملة العسكرية الجارية حالياً لتطهير أبين من التنظيم الإرهابي.

ونفذت أجهزة الأمن في عدن حملة أمنية لتعقب مسلحين في منطقة كريتر عقب سيطرتهم على عدد من المرافق الحكومية، من بينها مبنى التأمينات العامة والمكتبة الوطنية. وقال سكان محليون لـ «الاتحاد»، إن دوريات أمنية وعسكرية انتشرت في أحياء متفرقة لتعقب المسلحين، وتمكنت من ضبط عدد منهم. في وقت اغتال مسلحون قيادياً من حزب التجمع اليمني للإصلاح «الإخوان» يدعى صالح حليس، أثناء مروره في أحد شوارع المنصورة.

وأكد مدير شرطة عدن اللواء شلال علي شايع، أنه لن يكون هناك تهاون مع العناصر الإرهابية التي تسعى لزعزعة الأمن والاستقرار، وقال «نحن ماضون في جهودنا الأمنية لتعقب ومداهمة أوكار الجماعات الإرهابية المتطرفة حتى تطهير عدن»، وأضاف خلال اجتماع موسع لعدد من القيادات الأمنية، إن الأجهزة الأمنية حققت نجاحات متواصلة في حربها ضد الإرهاب، من خلال ضبط الخلايا المتورطة بعمليات القتل والتفجيرات.

وأضاف «نرفض أي مهادنة أو وساطة مع التنظيمات الإرهابية أو في التعامل مع الإرهاب والفساد، ونحن مصممون على اجتثاث هذه الآفات من عدن والمدن الجنوبية الأخرى». مشيداً بدعم قوات التحالف السخي واللامحدود للأجهزة الأمنية، ومطالباً الحكومة ممثلة بوزارة الداخلية بدعم نشاط شرطة عدن، وتوفير الإمكانيات اللازمة لها لتعزيز فعالياتها وجهودها الإيجابية في مكافحة الإرهاب، وتثبيت الأمن والاستقرار.

وأكد اللواء شايع تمكن قوات الأمن من تطهير محافظة أبين من «القاعدة» والتنظيمات الإرهابية التي لا تريد الأمن والاستقرار للوطن، وقال، «إن الانتصار المحقق سيعزز من الخطوات الرامية لفرض هيبة القانون في المدن المحررة، وسيمكن من الدفع بعجلة التنمية إلى الأمام»، وأضاف «هناك خطوات قادمة لتحسين الوضع الأمني، وسيكون لها أثر إيجابي على صعيد الأمن والاستقرار والإعمار بشكل متكامل». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا