• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الملك» جاهز لـ «الديربي الأخير»

بوناميجو يحذر لاعبي الشارقة من الاستهانة بالشعب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مايو 2014

عماد النمر (الشارقة)

يختتم الشارقة تدريباته مساء اليوم، استعداداً لمباراة «ديربي الإمارة الباسمة» أمام الشعب، وأدى «الملك» مرانه الرئيسي مساء أمس من، خلال تقسيمة بين الأساسي والاحتياطي، حرص خلالها المدرب على تنفيذ خطة المباراة التي يلعب بها أمام «الكوماندوز»، ووضح من خلالها نية «النحل» على دعم منطقة المناورات، لتكون قاعدة الهجوم الذي ركز عليه المدرب، لإحراز المزيد من الأهداف خلال اللقاء، معتمداً على انطلاقات من الأطراف، والاستفادة من الضربات الثابتة والتسديد على المرمى، وتشهد المباراة المقبلة عودة المدافع الأيسر عبد الله درويش الذي غاب عن لقاء العين للإنذار الثالث، على أن يعود بدر عبد الرحمن إلى مركزه ظهيراً أيمن، بعد أن لعب في الجبهة اليسرى في مباراة العين الأخيرة.

وحرص المدرب بوناميجو على الاجتماع مع اللاعبين، وتوضيح السلبيات والأخطاء التي ظهرت بالفريق، خلال مباراته مع العين، مطالباً بضرورة تعويض الخسارة، والتمسك بوجود الفريق ضمن «مربع كبار» الدوري، من خلال تحقيق الفوز في المباراة المقبلة أمام الشعب، مطالباً لاعبيه بضرورة احترام الشعب، وعدم الاستهانة به، بعد هبوطه لدوري الدرجة الأولى، مشدداً على أن مباراة «الديربي» لها حساباتها الخاصة، ولا تخضع لمراكز الفريقين.

وأكد علي محمد إداري الفريق أن الخسارة من العين، لن تثني الشارقة عن مواصلة مسيرته الناجحة في الدوري، وقال ما زال أمامنا مباراتان، ونسعى بكل قوة لتحقيق الفوز للمحافظة على وجودنا في المنطقة الأمامية للمسابقة، وقال قدمنا مباراة جيدة لكن خبرة لاعبي العين كانت لها الكلمة الأخيرة في اللقاء، وأشار إلى أن الشارقة استعد لـ «ديربي الإمارة الباسمة» بأسلوبه نفسه، وسوف يعود المدافع عبد الله درويش للفريق بعد غيابه المباراة الأخيرة.

وحول تأجيل مباراة الشعب لمدة يوم بعد تعديلات لجنة المحترفين، قال «لا شك أن تأجيل المباراة لمدة يوم، يمنح الفرق المزيد من الراحة، خاصة أن الوقت بين الجولتين كان قصيراً، وسوف يكون مردود ذلك إيجابياً على اللاعبين، وأن الفرق سوف تلعب الجولتين الأخيرتين دون ضغوط، بعد أن اتضحت معالم المسابقة بشكل حاسم في الجولة الماضية.

وأوضح أن مباراة الشعب لها مذاق خاص عند الجماهير، وهي فاكهة المباريات في دورينا، بغض النظر عن مراكز الفريقين في المسابقة، وقال نحترم الشعب صاحب التاريخ الكبير، ونأمل في عودته قريباً إلى «المحترفين» من جديد، ودعا جماهير الشارقة إلى ضرورة مؤازرة اللاعبين في المباراة واستمرار المساندة الإيجابية التي ظهرت من الجماهير الوفية للشارقة طوال هذا الموسم، وقال إنها فرصة جيدة للاحتفال بالفريق واللاعبين لأنها المباراة الأخيرة التي تقام للشارقة هذا الموسم في «الإمارة الباسمة»، حيث ستكون المباراة الأخيرة أمام الجزيرة في العاصمة أبوظبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا