• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

500 خبير يناقشون أحدث طرق تنمية رأس المال البشري الأسبوع المقبل

الإمارات تدشن مركزاً عالمياً لتنمية الموارد البشرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 20 أبريل 2015

سامي عبدالرؤوف (دبي)

سامي عبدالرؤوف (دبي)

كشفت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية، عن تدشين مركز عالمي لريادة تنمية الموارد البشرية تركز أنشطته على خدمة الأولويات المستقبلية بتطوير الاستراتيجيات والحلول المتعلقة بالموارد البشرية وتحدياتها، بالإضافة إلى تعزيز الشراكات الاستراتيجية القائمة مع المنظمات العالمية في الموارد البشرية على مستوى القطاع العام والخاص.

ويعتبر المركز أحد مخرجات القمة الحكومية الثالثة التي عقدت في شهر فبراير الماضي، حيث نظمت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، ضمن فعاليات «القمة» جلسة الطاولة المستديرة حول الخدمة المدنية والموارد البشرية في المنطقة العربية، بعنوان (الاتجاهات وأولويات المستقبل في مجال الخدمة المدنية والموارد البشرية).

وقال الدكتور عبدالرحمن العور مدير عام الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية، في تصريح لـ «الاتحاد»: وضعت الهيئة خطة لمدة 4 أعوام ابتداء من العام الجاري 2015 وحتى 2018، لإعداد وتنفيذ مجموعة من الدراسات والبحوث للخروج بحلول مناسبة للتحديات التي تعترض تنمية الموارد البشرية في المنطقة».

وأضاف: «الدراسات هي باكورة أعمال المركز العالمي لريادة تنمية المورد البشرية، وتتميز الدراسات بإجراء مقارنات معيارية مع الدول المتقدمة عالميا في مجال تنمية الموارد البشرية الاستفادة من راس المال البشري، ومنها دولة الإمارات، وستكون الدراسات خدمة لدول المنطقة والجهات المهتمة بالموارد البشرية في تلك الدول».

وأشار العور إلى أن الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الاتحادية وقعت عدداً من الاتفاقيات لخدمة تنفيذ هذه الدراسات، منها (المعهد البريطاني العالي للموارد البشرية CIPD، وجمعية الموارد البشرية في الولايات المتحدة الأمريكية SHRM، ومعهد تدريب موظفي القطاع العام في كوريا الجنوبية، وجامعة موناش الأسترالية)، مؤكداً أن هذه الجهات تتمتع بإمكانيات وخبرات متميزة في تنمية وتأهيل الكادر البشري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض