• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«الصقور» يختتم معسكر سلوفينيا بمواجهة الخريطيات

هيثم علي: «الوديات» طريقنا للمنافسة على النتائج الإيجابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 أغسطس 2016

سامي عبدالعظيم(دبي)

يختتم فريق الإمارات مرحلة المعسكر الحالي في سلوفينيا غدا بمواجهة الخريطيات القطري في مواجهة مهمة تكتسب درجة كبيرة من الاهتمام بما يمكن أن يحققه الفريق في المرحلة الثالثة والأخيرة من التحضيرات المقررة للموسم الجديد، خصوصاً أن المدرب الألماني بوكير بدا راضيا عما تحقق خلال الفترة الماضية التي شهدت ارتفاع المستوى الفني.

ويسعى بوكير إلى طي صفحة المعسكر الحالي وفق الصورة المطلوبة التي تمنح الفريق فرصة الاطمئنان إلى كل التحضيرات، على نحو يعبر عن الرغبة القوية في خوض التحدي الذي ينتظر«الصقور» في الموسم الجديد.

ووصف هيثم علي لاعب الإمارات المعسكر السلوفيني بأنه يمثل الطموحات الكبيرة للمنافسة على حصد أفضل النتائج، التي تقود الفريق إلى تحقيق طموحات جماهيره في الموسم الجديد، مضيفاً:«المباريات الودية الماضية كانت مهمة للغاية، خصوصاً أننا أمام موسم صعب للغاية بسبب الرغبة القوية من الفرق الأخرى في تحقيق أفضل النتائج، وهذا يدفعنا إلى مضاعفة جهودنا».

وأضاف:«المباراة الماضية أمام فريق طرابزون سبور التركي كانت قوية بما يؤكد أن الفريق في طريقه للظهور القوي في الموسم الجديد لتحقيق الغايات المطلوبة، ونشكر إدارة النادي بقيادة الشيخ أحمد بن صقر القاسمي على كل الجهود التي قام بها لدعم الفريق إلى جانب الدور الكبير لمجلس إدارة النادي برئاسة محمود حسن الشمسي وبقية أعضاء المجلس».

وقال هيثم علي إن المدرب بوكير يسعى لتحقيق الانسجام بين اللاعبين القدامى والجدد ويركز على الجوانب الفنية، التي تمنحه القدرة على ترتيب أوراق الفريق للموسم الجديد، وهذا من شأنه أن يمنح الفريق الصورة المطلوبة لمساعدة اللاعبين على خوض المرحلة المقبلة بالرغبة والإصرار لمواجهة جميع الظروف».

ودعا هيثم علي إلى المساندة القوية من الجماهير للاعبين في الموسم الجديد وتجسيد الوفاء للشعار من خلال الحرص على متابعة المباريات والحصص التدريبية، مضيفاً أن العودة إلى الانتصارات تستدعي مضاعفة الجهود من اللاعبين والدعم المعنوي من الجماهير».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا