• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ملتقى الأعمال الأول بين الشارقة وهولندا يختتم فعالياته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 مايو 2014

نظمت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» ملتقى الأعمال بين الشارقة وهولندا أمس الأول في غرفة تجارة وصناعة الشارقة بالتعاون مع مجلس الأعمال الهولندي بدبي بهدف توطيد التعاون الاقتصادي المشترك بين الجانبين.

وبحسب بيان صحفي أمس، يأتي تنظيم هذا الملتقى في إطار سلسلة من المبادرات التي تنظمها «شروق» إنسجاماً مع إستراتيجيتها وجهودها المتواصلة الرامية إلى إبراز إمكانات الشارقة الاستثمارية، وتعزيز موقعها كمركز تجاري وإقليمي رائد للأعمال في المنطقة.

وقال مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»:تواصل «شروق» وبتوجيهات ومتابعة الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، العمل بشكل جدي بالتعاون مع مختلف الهيئات المعنية في الشارقة لبناء شبكة واسعة من العلاقات التجارية والاستثمارية مع مختلف دول العالم وذلك إيمانا منا بضرورة توفير كامل الدعم والتسهيلات لتعزيز الشراكات الاقتصادية مع مجتمع الأعمال الدولي.

ولفت السركال إلى أن هذا الملتقى يأتي نظراً للفرص الاستثمارية الكبيرة للشركات الهولندية في إمارة الشارقة وذلك بفضل الاقتصاد القوي للدولة والإمارة، والانفتاح العالمي والبنية التحتية المتطورة، إلى جانب ما تتمتع به الشركات الهولندية من ريادة عالمية في قطاعات رائدة كصناعة الأغذية والخدمات اللوجستية والطاقة والمياه، بالإضافة إلى صناعة توفير الطاقة والأدوية، ورغبتها في التوسع نحو أسواق الشرق الأوسط وآسيا.

وأضاف «ترتبط الشارقة بعلاقات اقتصادية قائمة وراسخة مع مملكة هولندا، كما يبدو ذلك واضحاً من خلال التواجد القوي للشركات الهولندية الرائدة في الإمارة، مثل شركة «مارتينير كارغو»، وشركة «تيبودين نيذرلاند بي في»، ومجموعة «دوتش تيك جروب». كما أسهمت حركة التبادل التجاري النشطة في تمتين هذه العلاقة.

ونسعى اليوم من خلال هذا الملتقى في مواصلة البناء على هذه الأسس وتوطيد الروابط القائمة بين الجانبين». بدوره، قال حسين المحمودي، مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة «نجحت كل من الإمارات العربية المتحدة والمملكة الهولندية في تطوير بلديهما بطرق مبتكرة وخلاقة للتأقلم مع تحديات بيئتنا الطبيعية، ففي هولندا يكمن التحدي في وفرة المياه، أما هنا فمشكلتنا على النقيض تماما، بيد أن النتيجة النهائية ذاتها، حيث يفخر كل من البلدين بما بذلا من جهود شاقة ليبلغا المكانة التي وصلا إليها اليوم، ويبدو كل منهما في وضع مثالي لتعميق العلاقة القائمة في بينهما».

وقال جيوفاني أنجوليني، رئيس مجلس الأعمال الهولندي في دبي «أتاح الملتقى فرصة للقاء واستكشاف فرص الأعمال العديدة القائمة في الشارقة، وخاصة فيما يتعلق بإقامة بنى تحتية ضمن قطاع حافل بالفرص الهائلة.

ونظرا لضخامة هذه الفرص، فقد اتخذ مجلس الأعمال الهولندي قراراً في استقطاب عدد متزايد من الشركات الهولندية إلى الشارقة للاستفادة من الفرص». (الشارقة-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا