• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اعتمد إنشاء دار الشعر في تطوان المغربية

«تنفيذي الشارقة» يطلع على سير العمل في المشروعات السكنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يناير 2016

الشارقة (الاتحاد)

ترأس سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، صباح أمس بمكتب سمو الحاكم، اجتماع المجلس التنفيذي للإمارة.

تناول الاجتماع مناقشة عدد من الموضوعات المهمة المتعلقة بتقديم العديد من الخدمات للمواطنين والمقيمين على أرض الإمارة، والاطلاع على سير العمل في المشروعات السكنية وتطوير البنى التحتية.

وبعد التصديق على محضر الجلسة السابقة، وفي إطار تنفيذ مبادرة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بإنشاء بيوت للشعر في أقطار الوطن العربي، اعتمد المجلس إبرام مذكرة تفاهم بين دائرة الثقافة والإعلام ووزارة الثقافة في المملكة المغربية بشأن إنشاء دار الشعر في تطوان في المملكة المغربية.

وأشار عبدالله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة والإعلام إلى أن المذكرة تهدف إلى تمتين أواصر التعاون وتحقيق التطلعات المشتركة للارتقاء بالفكر والإبداع. وبحسب المذكرة، يتفق الطرفان على إنشاء مقر للشعر تحت مسمى «دار الشعر» على أن يشكل مجلس إدارة لدار الشعر بقرار من وزارة الثقافة المغربية يتكون من 7 أعضاء (ممثلين عن وزارة الثقافة المغربية، وممثلين عن دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة، وممثل عن جمعية بيت الشعر في المغرب، واثنين من الشعراء المرموقين)، ويعين مدير لدار الشعر تكون مهمته تنفيذ الأنشطة الثقافية التي يعتمدها مجلس الإدارة.

واطلع المجلس على تقرير هيئة مطار الشارقة الدولي حول إدارة مواقف السيارات المحيطة في مطار الشارقة الدولي.

وعدل المجلس جدول الغرامات المرافق لقرار المجلس التنفيذي رقم (9) لسنة 2012 بشأن منع التدهور البيئي في المناطق البرية في إمارة الشارقة، حيث تم دمج البندين رقم 8 و9 بشأن إلقاء المخلفات أو تركها أو التخلص منها بطرق خاطئة في المناطق البرية لتصبح قيمة الغرامة 2000 درهم.

وناقش المجلس نظام مخالفة المنشآت الفندقية في إمارة الشارقة.وأصدر المجلس القرار رقم (6) لسنة 2016 بشأن تخويل صلاحيات لمدير عام دائرة التسجيل العقاري في إمارة الشارقة، وخول القرار الصلاحيات التالية لمدير عام دائرة التسجيل العقاري، وهي نقل ملكيات الأراضي الزراعية للورثة الذين يحملون قيداً خارج إمارة الشارقة أو من دول مجلس التعاون الخليجي، ونقل ملكيات العقارات للورثة، وذلك للجنسيات العربية، وإلغاء قيد عدم التداول للعقارات التي بقي على انتهاء مدة قيد عدم تداولها 3 أشهر أو أقل، واستثناء بعض تعديلات طلبات التمليك للأجانب مثل (رقم الشقة، الموقف، المحل..) أو الأرض في المنطقة نفسها أو في حكمها، والمشاريع العقارية المعتمدة من قبل صاحب السمو حاكم الشارقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض