• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

تقنيات حديثة تحيي الموروث

حلي يدوية مغزولة على منوال حضارات قديمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يناير 2017

ماجدة محيي الدين (القاهرة)

تميزت فنانة الحلي والمصاغ اليدوي هبة مقلد بأسلوب خاص في تصميم الحلي اليدوية، فهي تطرح أفكاراً مبتكرة وموديلات عصرية مغزولة بملامح من التراث والحضارات القديمة، ومؤخراً أطلقت أحدث مجموعاتها من الحلي المصوغة من الفضة وطلاءات الذهب إلى جانب الأحجار المنتقاة بعناية لتتلاءم مع التصاميم التي تمتزج فيها مقلد أحدث اتجاهات الموضة العالمية مع الرموز التراثية التي تعبر عن اعتزازها بهويتها وتراثها الحضاري المصري والإسلامي المميز بزخارفه النباتية وأشكاله الهندسية.

اختيار الأفكار

عن اختيارها لأفكار المجموعة، تقول مقلد: «أنا عاشقة للتراث بكل ملامحه وأجد فيه سحراً خاصاً، ويظهر ذلك في كل مجموعة أطرحها»، مضيفة أن التراث موروث هائل من الفنون التراثية يمكن إحياؤه برؤية معاصرة وتقنيات حديثة.

وتوضح: «بالنسبة لي أبحث عما يمكن أن تحتاجه المرأة العربية من حلي يناسب مختلف الأذواق والشخصيات، وهناك تصاميم تتلاءم مع فترة الصباح وطبيعة الملابس الكاجوال وأخرى تنسجم مع أزياء فترة بعد الظهر أو السهرات».

وحول اعتمادها على الفضة وطلاءات الذهب بصورة لافتة في مجموعتها الأخيرة، تؤكد أن الفضة أصبحت الأكثر جاذبية للمرأة والفتاة، ولكن بعض التصاميم يكون من الأفضل استخدام طلاءات الذهب فيها نظراً لما تحمله من تأثير فني مقصود يضفي مزيداً من التألق على التصميم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا